بنك القدس يفوز بجائزة أفضل بنك في فلسطين وفق تقييم مؤسسة CPI Financial / Banker Middle East

السبت 12 سبتمبر 2015

بنك القدس يفوز بجائزة أفضل بنك في فلسطين وفق تقييم مؤسسة CPI Financial / Banker Middle East

تلفزيون الفجر الجديد - حاز بنك القدس على جائزة أفضل بنك في فلسطين وفق تقييم مؤسسة CPI Financial والتي يصدر عنها مجلة بانكر ميدل إيست، كما  اعتبرته ضمن أكبر 100 بنك في الشرق الأوسط، وتأتي هذه الجائزة في إطار الإنجازات المتتالية التي يحققها بنك القدس في القطاع المصرفي الفلسطيني باعتباره أحد أكبر البنوك العاملة في فلسطين ومن اوسعها انتشاراً.

وفي تعليق له بهذه المناسبة قال أكرم عبد اللطيف، رئيس مجلس إدارة بنك القدس، إننا فخورون وسعداء بحصول البنك على جائزة أفضل بنك في فلسطين وفق تقييم مؤسسة CPI Financial والتي تصدر مجلة بانكر ميدل إيست Banker Middle East ، حيث تأتي هذه الجائزة والتي يشرف عليها خبراء ومختصين بعالم المال بالإقتصاد لتثبت مكانة البنك المرموقة في القطاع المصرفي في فلسطين والشرق الأوسط، كما أن هذه الجائزة ستكون بمثابة حافز لنا لنقدم أفضل الخدمات المصرفية وفق أعلى المعايير الدولية لعملائنا، حيث أننا نسعى بشكل مستمر لرفد السوق بخدمات ومنتجات مصرفية تلبي الاحتياجات المتنامية للمواطن الفلسطيني، كما نسعى من خلال برامجنا المتعددة للنهوض بالإقتصاد الفلسطيني باعتبارنا أحد ركائزه وأعمدته.

وأضاف أكرم عبد اللطيف: "إن الأرقام التي تعكسها مختلف المؤشرات المتصلة بعمل البنك، تبرز بلا شك أن البنك أصبح أحد ركائز الجهاز المصرفي في وطننا الحبيب، فنمو أرباحه المتواصل عاما تلو آخر، ليؤكد صوابية النهج الذي اخترناه لأنفسنا، وتصميمنا على المراكمة على سجل الإنجازات مهما بلغت التحديات والصعوبات، وما قرارنا بتوزيع نسبة من الأرباح لأول مرة العام الحالي، إلا دليلاً آخر على متانة المكانة المالية للبنك، واهتمامه بتحقيق أفضل العوائد للمساهمين".

وأضاف قائلاً: " إن عملنا الدؤوب والمتواصل وتعاوننا مع الكثير من المؤسسات هو مثار فخر كبير لنا، لأننا وإن كنا نسعى إلى تحقيق الربح، وتوسيع دائرة نشاطنا الإستثماري، واستيعاب أعداد أكبر من الخريجين، بما ينعكس في الحد من مشكلتي البطالة والفقر، إلا أن ذلك لن يكون بالتأكيد على حساب إيماننا ودورنا المجتمعي في خدمة شتى الشرائح والقطاعات، حيث نقدم من خلال مسؤوليتنا المجتمعية الدعم لشتى القطاعات التعليمية والثقافية، والتنمية، وغيرها، وذلك سعياً منا لإحداث فرق ايجابي في حياة المواطن والمجتمع وترسيخاً لشعار بنك القدس "بنك الوطن والمواطن".

ومن الجدير ذكره أن بنك القدس حصل مؤخراً على جائزة المصرف الأقوى من حيث التدريب والتطور من مجلة “The Banking Executive” وذلك على هامش المؤتمر المصرفي العربي لعام 2015 "التمويل من اجل التنمية" والذي انعقد بمشاركة من بنك القدس وعدد من المصارف العربية في العاصمة المصرية القاهرة، بحضور ممثلين عن المؤسسات المصرفية العربية ومحافظي البنوك المركزية وشخصيات ريادية عربية دولية.

يذكر أن بنك القدس تأسس في العام 1995 ويمارس نشاطه من خلال 31 فرعا ومكتبا منتشرة في كافة محافظات الوطن من جنين إلى غزة، يحتضن أكثر من 600 موظفاً موزعين ما بين دوائر إدارته العامة الكائنة برام الله وفروعه المنتشرة في كافة محافظات الوطن، علماً بأن البنك بصدد افتتاح مكتب جديد له في بلدة قبلان، وذلك في إطار مساعيه للوصول الى المواطن الفلسطيني في مختلف المناطق والأرياف، كما يعمل البنك وباستمرار وضمن أطر استراتيجية واضحة الى تطوير واضافة المزيد من الخمدمات المصرفية للتماشي مع التطور العالمي في العمل المصرفي.