صندوق الاستثمار الفلسطيني عضو كامل في المنتدى الدولي لصناديق الثروة السيادية (IFSWF)

الثلاثاء 06 أكتوبر 2015

صندوق الاستثمار الفلسطيني عضو كامل في المنتدى الدولي لصناديق الثروة السيادية (IFSWF)

تلفزيون الفجر الجديد - حصل صندوق الاستثمار الفلسطيني على عضوية كاملة في المنتدى الدولي لصناديق الثروة السيادية (IFSWF) حيث شارك للمرة الأولى بهذه الصفة في الاجتماع السنوي السابع للمنتدى الذي عقد في مدينة ميلان في إيطاليا.

وقد حصل صندوق الاستثمار الفلسطيني على هذه العضوية بفضل موائمة منظومة عمله مع المبادئ التي يعتمدها ويعمل بها المنتدى والمسماة "مبادئ سانتياغو" والتي تم وضعها برعاية ودعم صندوق النقد الدولي، ليمثل الصندوق بذلك دولة فلسطين في هذا المنبر الدولي الهام.

وتحدد مبادئ سنتياغو المعايير والممارسات الفضلى للصناديق السيادية. وتقسم هذه المعايير الى ثلاث مجموعات؛ معايير تختص بالاطار القانوني الناظم لعمل هذه الصناديق واستقلاليتها المالية والإدارية، ووضوح اهدافها وعلاقتها بالسياسات الاقتصادية، ومعايير تختص بالبناء المؤسسي وأنظمة الحوكمة، بالإضافة الى معايير خاصة بسياسات وأليات الاستثمار وعمليات إدارة المخاطر.

ويعتبر قبول عضوية صندوق الاستثمار الفلسطيني في هذا المنتدى الدولي في 9 آذار 2015 تأكيداً لشخصية صندوق قانونية مستقلة الاستثمار الفلسطيني كصندوق سيادي- Sovereign Wealth Fund - له شخصية.

وبدوره، قال الدكتور محمد مصطفى تعقيباً على هذا الانضمام: "إن انضمام الصندوق وقبول عضويته الكاملة في هذا المنتدى لهو بمثابة إنجاز يضاف إلى إنجازات الصندوق، ويعبر عن مدى التزام الصندوق بالمهنية في مختلف أنشطته المالية والإدارية والاستثمارية، ويؤكد على مضي الصندوق قدماً نحو بناء دولة المؤسسات، وليكون ممثلاً لفلسطين في هذا الملتقى الدولي الهام".

وأضاف الدكتور مصطفى: "يعتبر انضمام صندوق الاستثمار الفلسطيني للمنتدى الدولي لصناديق الثروة السيادية (IFSWF) تتويجاً لمبادئ الحوكمة والشفافية التي يطبقها الصندوق حيث جاءت هذه الخطوة بعد عملية تقييم لأنظمة الصندوق ومدى التزامه بمبادئ سنتياغو".

وأكد د. مصطفى "أن هذا الانضمام يوفر فرصة لصندوق الاستثمار الفلسطيني لتبادل الأفكار والمقترحات مع الصناديق السيادية الأخرى، ما سيفتح العديد من الفرص لتبادل الخبرات وجذب الاستثمارات الخارجية إلى فلسطين".

ومثل الصندوق في هذه الاجتماعات السيد عبد الحميد العبوه المدير التنفيذي للتدقيق الداخلي في الصندوق حيث قدم عرضاً تفصيلياً يشرح عمل الصندوق وسياساته وعملية التقييم التي أدت إلى هذا الإنجاز.

ويعتبر المنتدى الدولي لصناديق الثروة السيادية شبكة عالمية من الصناديق السيادية لكبرى الدول من مختلف أنحاء العالم، والتي بدورها تلتقي بشكل سنوي بهدف تبادل الأفكار والمقترحات. حيث عقد هذا المنتدى أعماله في مدينة ميلان الإيطالية في الفترة من 29/9 – 1/10/2015، وضمت ممثلين عن مختلف صناديق الثروة السيادية من حول العالم بما فيها فلسطين. حيث تسلّم صندوق الاستثمار الفلسطيني شهادة العضوية بشكل رسمي.