فودافون تغير اسمها الى تميم المجد.. والمصريون يقاطعونها

السبت 08 يوليو 2017

 فودافون تغير اسمها الى تميم المجد.. والمصريون يقاطعونها

تصدر هاشتاق "قاطعوا فودافون مصر" قائمة الموضوعات الأكثر تداولاً عبر موقع تويتر في مصر.

وانطلقت في مصر حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لمقاطعة شركة "فوادفون مصر"، وذلك إثر قيام "فودافون قطر" للاتصالات بتحويل اسم الشبكة إلى "تميم المجد" تعبيراً عن وقوفها إلى جانب النظام الحالي في قطر.

واعتبر الداعون للمقاطعة من المشتركين في فودافون، أن ما فعلته "فوادفون قطر"، هو انحياز لتميم بن حمد آل ثاني أمير قطر، والمتهم بدعم الإرهاب وتمويل الجماعات المتطرفة، والسعي لإحداث فوضى وانهيار بالدول العربية.

من جانبها أصدرت شركة فودافون مصر، بياناً، مساء الجمعة، تعقّب فيه على إعلان "فودافون قطر"، تغيير اسمها إلى "تميم المجد".

وقالت فودافون مصر: "نؤكد أن كافة القرارات الخاصة بفودافون قطر لا تعبر عن توجهات فودافون العالمية بشكل عام أو توجهات فودافون مصر، بل تعكس فقط توجهات الحصة الحاكمة للشركة والتي تمثلها مؤسسات قطرية، حيث أن الحصة الحاكمة من شركة فودافون قطر يمتلكها مستثمرون قطريون ما بين رجال أعمال والأسرة القطرية الحاكمة وذلك بنسبة 70%".

وأضافت الشركة، أن "تغيير اسم شبكات المحمول الذي يظهر على شاشة الأجهزة، هو توجه عام قامت به كافة شركات الاتصالات في قطر والتي شملت أيضا أوريدو"، موضحةً، أن مثل هذا القرار محلي يخص قطر وحدها، ويقدم كخدمة للعملاء ليختاروا الاسم المفضل ولا علاقة له بفودافون مصر، والتي تمتلكها شركة المصرية للاتصالات بنسبة 45%، ومجموعة فودافون العالمية بنسبة 55%.

وتابعت فودافون مصر: "تؤكد فدافون احترامها الكامل للسوق المصري الذي تعمل به وسياساته وثقتها في الاقتصاد المصري والقرارات التي تتخذها الحكومة للنهوض به، وذلك في إطار الدور الذي تلعبه بشكل مستمر لتطويره وضخ المزيد من الاستثمارات به، كما تؤكد اهتمامها الدائم بعملائها في مصر والتي تحرص على إرضائهم على أكمل وجه وتقديم خدمات جديدة ومتميزة تلبي احتياجاتهم وتطلعاتهم".