بعد 24 عاماً من الزواج.. اكتشفا أنهما شقيقان!

الأربعاء 25 أكتوبر 2017

 بعد 24 عاماً من الزواج.. اكتشفا أنهما شقيقان!

تلفزيون الفجر الجديد | بعد مرور 24 عاماً على زواجهما، وفي مفاجأة صادمة، اكتشف الزوجان عبد الرحيم وعائشة أنهما شقيقان وليسا أبناء العم.

وكان الشقيقان قد انفصلا عن بعضيهما في طفولتهما بعد وفاة مأساوية لأبويهما، حيث تبنت كل منهما عائلة مختلفة، وعندما التقيا مجدداً تزوجا على اعتقاد منهما أنهما أبناء عم.  بحسب وسائل إعلامية باكستانية.

وقال الزوج عبد الرحيم، 47 عاماً: "كل شخص في المدينة كان يعرف أننا شقيقان، لكن لم يملك أحد الشجاعة لإخبارنا بذلك حتى الآن".

وحالياً، يعيش الأخوان "الزوجان" حالة من الصدمة بعد الحقيقة الأليمة ويحمّلان أسرتيهما اللتين ربتاهما والمجتمع المحيط المسؤولية؛ لأنهم لم يخبروهما بأنهما شقيقان.

من جهتها، قالت أخصائية السلوك الإنساني جولين إدواردز، التي درست زواج سفاح القربى في باكستان لعقود، إنّ "الحالة غير مفاجئة"، لافتة إلى أن ذلك "ثقافة في الدول الواقعة جنوب آسيا".

وقالت إدواردز إنها "درست حالات عديدة في باكستان، يتزوج فيها الآباء الأرامل من بناتهم! وفي حالة أخرى أجبر والدٌ ابنه على الزواج من شقيقته، بحجة أنها قبيحة ولا يقبل أحد بالزواج منها".

واستذكرت إدواردز ما تداوله الإعلام بكثرة العام الماضي، حول رفض قاضٍ في محكمة الشريعة الفيدرالية الباكستانية، تطليق امرأة من شقيقها لعدم وجود مبرر للطلاق.