هبوط مدوٍ لعملة بيتكوين

السبت 23 ديسمبر 2017

 هبوط مدوٍ لعملة بيتكوين

خسرت عملة "بيتكوين"، نحو ثلث قيمتها في خمسة أيام فقط، في أسبوع هو الأسوأ منذ عام 2013، حيث وصلت قيمة العملة الإلكترونية إلى دون 13 ألف دولار.

وكانت قيمة "بيتكوين"، قد صعدت إلى مستوى اقترب من الـ20 ألف دولار الأحد الماضي.

وكانت العملة، قد حققت زيادة قياسية بلغت 20 ضعفًا منذ بداية العام، إذ قفزت من 1000 دولار، ووصلت إلى 16 ألف دولار، وتجاوزت الـ20 ألفًا بعد ذلك.

وجرى تداول العملة بانخفاض بلغ 15% عند 13 ألف دولار للبيتكوين الواحد، لتتجه بعد ذلك إلى هبوط مدوٍ.

وأطلقت العملة الإلكترونيّة، عام 2009، واتخذت شكلًا من أشكال الدفع الرقمي، باستخدام تشفير التحقق من العملات.

وجرى تداول أخبار "بيتكوين"، على نحو واسع عام 2017، حيث أثارت اهتمام الكثيرين من رواد المال والأعمال بها.

وقال تشارلز هايتر، المؤسس والمدير التنفيذي لموقع كريبتوكومباير المتخصص في العملات الافتراضية، إن "الصعود الجنوني الذي قاده سلوك القطيع الذي انتشر بين متداولي العملة الافتراضية يرجح أن يليه هبوط بسبب تغير معنويات السوق والحالة النفسية للمتداولين".

وحذر خبراء من استخدام العملة الرقمية، كونها مجهولة المنشأ، وأنّ تقلبات سعرها ليس لها حدود، غير أنّها تستخدم كعملة في السداد.

وكان رئيس البنك المركزي الدنماركي، قد وصف التعامل في البيتكوين، بأنّه "مقامرة مهلكة".