ابنة جاكي شان تعيش بلا مأوى!

الأربعاء 02 مايو 2018

ابنة جاكي شان تعيش بلا مأوى!

قالت ابنة النجم العالمي جاكي شان إنها تعيش بلا مأوى، وتنام تحت الجسور، بعد أن طردتها والدتها، منذ شهر، بسبب ميولها الجنسية.

ونقلت صحيفة ديلي ميرور البريطانية، الثلاثاء، زعم إيتا إنغ (18 عاما)، قائلة إن والدتها إيلين إنغ ملكة جمال آسيا السابقة طردتها من منزلها بسبب "سلوكياتها غير اللائقة".

وسجلت إيتا مقطعا مصورا، مدته 43 ثانية، بجانب صديقتها، ونشرته عبر موقع يوتيوب، تطلب فيه المساعدة من أصدقائها، قائلة: "نعيش بلا مأوى لمدة شهر حاليا بسبب والدي المناهضين للمثلية الجنسية. ننام تقريبا تحت جسر".

وأضافت "استنجدنا بالشرطة، ذهبنا لمستشفيات وبنوك طعام ومنظمات حقوقية، جميهم لا يكترثون لنا".

وتابعت "لا نعرف ماذا نفعل في هذه المرحلة، نريد فقط أن يعرف الناس ماذا يحدث لنا، لأنه من السخيف عدم مساعدتنا".

بينما قالت صديقتها أوتمن وهي ناشطة كندية مشهورة على مواقع التواصل: "يجب أن ننفصل كي نتمكن من دخول أي مبنى حكومي".

لكن والدتها وصفت الفيديو بأنه وسيلة طفولية تظهر تسولها ورغبتها في الاعتماد المادي الكامل على الآخرين.

وقالت والدتها إن إيتا كانت تهدف من وراء الفيديو إلى تشويه سمعة أبيها.

وفي المقابل التزم النجم العالمي جاكي شان الصمت أمام فيديو ابنته وتعليق الأم عليه.

وكانت إيتا كشفت عن علاقتها بصديقتها أوتمن، عير موقع إنستغرام.