"القاهرة عمان" والوكالة الفرنسية للتنمية يوقعان اتفاقية لتمويل مشاريع في مجال الطاقة الشمسية والمتجددة

الأربعاء 27 يونيو 2018

"القاهرة عمان" والوكالة الفرنسية للتنمية يوقعان اتفاقية لتمويل مشاريع في مجال الطاقة الشمسية والمتجددة
التفاصيل بالاسفل

وقع بنك القاهرة عمان، اتفاقية مع الوكالة الفرنسية للتنمية "AFD" بقيمة إجمالية بلغت 12.5 مليون يورو، وفترة تمويل بحد اقصى 13 سنة، لتمويل مشاريع في مجال الطاقة الشمسية والطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة للمنشآت التجارية، ومشاريع توليد الطاقة والأفراد في الضفة الغربية، قطاع غزة والقدس الشرقية.

وجاء توقيع الاتفاقية خلال حفل نظمه البنك في مقره ادارته الاقليمية في رام الله تحت رعاية نائب محافظ سلطة النقد الفلسطينية الدكتور رياض ابو شحادة، بمشاركة نائب مديره العام/ المدير الاقليمي جوزيف نسناس، بينما مثل الوكالة الفرنسية (نيكولاغوري – نائب المدير).

ولفت نسناس إلى أهمية الاتفاقية، باعتبار أنها تعنى بقطاع حيوي هو الطاقة، مضيفا "إن دعم مشاريع الطاقة يمثل أحد أولويات البنك".

وأشاد بالتعاون القائم مع الوكالة الفرنسية، لافتا إلى أن التمويل المتاح من خلال الاتفاقية، سيكون له آثار إيجابية على قطاع الطاقة.

وقال نسناس: إن التعاون بيننا وبين الوكالة الفرنسية يعني الشيء الكثير، ويبرز أن هناك الكثير مما يمكن أن نقدمه لصالح شعبنا في شتى المجالات.

وأوضح أن البنك لن يألو جهدا في سبيل دعم مختلف القطاعات، بما يعود إيجابا على الواقع الاقتصادي.

وتبعا للبنك، يهدف البرنامج المنفذ في إطار الاتفاقية الى تشجيع المشاريع الخضراء التي تعني بالطاقة المتجددة، والاستفادة من الطاقة الشمسية، لما لها من أثر إيجابي على البيئة، وخفض حجم الاعتماد على الطاقة المستوردة، من خلال انشاء مشاريع لتوليد الطاقة الكهربائية وربطها مع شركات توزيع الكهرباء، إضافة الى تشجيع الأفراد والمؤسسات على الاستفادة من المساحات الخارجية، مثل أسطح المنازل والساحات، في توليد الطاقة من مصادر طبيعية.

 

وبين أنه سيتم تقديم دعم فني بقيمة 3 ملايين يورو من قبل الاتحاد الأوروبي، لرفد البنوك المشاركة بالخبرات الفنية اللازمة لتقييم مشاريع الطاقة المتجددة والطاقة الشمسية، من خلال التدريب وتوفير المستشارين الفنيين.

يذكر أن البرنامج سيوفر منحه مالية من خلال الاتحاد الاوروبي يستفيد منها اصحاب المشاريع بعد تنفيذ المشاريع وتقييمها والتأكد من تحقيق اهدافها.

وتقدم نائب محافظ سلطة النقد د. رياض أبو شحادة بالشكر للوكالة الفرنسية للتنمية AFD على دعمها المتواصل للاقتصاد الفلسطيني من خلال توفير التمويل لكافة مناطق فلسطين في الضفة الغربية وغزة والقدس الشرقية٬ وذلك بدعمها لقطاع المصارف ومؤسسات الإقراض٬ وتوفير الدعم للإقراض الأخضر ومصادر الطاقة البديلة من خلال توقيع هذه الاتفاقية وغيرها من الاتفاقيات القادمة مع المصارف الفلسطينية٬ وتوفير الدعم الفني من خلال الخبراء والمهندسين لتمكين المصارف من تقييم المشاريع التي ستقدم لأغراض الحصول على التمويل.

ومن الجدير بالذكر ايضا أن بنك القاهرة عمان قد اضطلع بدور ريادي في مجال دعم مشاريع الطاقة البديلة، حيث كان من الاوائل الذين قاموا بتوقيع اتفاقية خاصة لتمويل احتياجات الافراد من الطاقة البديلة منذ العام 2013.