الإمارات تطرد مقيما أيد الهجوم الإرهابي في نيوزيلندا

الخميس 21 مارس 2019

الإمارات تطرد مقيما أيد الهجوم الإرهابي في نيوزيلندا
التفاصيل بالاسفل

طردت الإمارات موظفا من شركة "Transguard Group" مسجلة في دبي، بعد أن عبر عن تأييده للهجوم الإرهابي على مسجدين في نيوزيلندا، والذي أودى بحياة 50 شخصا من المصلين على الأقل.

ونقلت صحيفة "Khaleej Times" الإماراتية عن تصريح للشركة: "نشر موظف للشركة تعليقا تحريضيا على صفحته في "فيسبوك"، معبرا بهذه الصورة عن موافقته على الأعمال الإرهابية في نيوزيلندا.

وتتمسك شركتنا بسياسة عدم التسامح الكامل مع الاستخدام غير الملائم لشبكات التواصل الاجتماعي، ولذلك تمت إقالة الموظف بسرعة وتسليمه للهيئات المناسبة".

ومثل مؤلف التعليق أمام المحكمة في دبي، وبعد ذلك تم طرده من البلاد وفق قانون الجرائم في الإنترنت لعام 2012.

وأسفر الهجومان الإرهابيان باستخدام سلاح ناري واللذان وقعا في مسجدين بمدينة كرايست تشيرتش بنيوزيلندا الجمعة الماضية، أسفرا عن مقتل 50 شخصا وإصابة 50 آخرين. ووصفت رئيسة وزراء البلاد، دجاسيندا أرديرن، هذا الحادث بأنه عمل إرهابي. وتم توجيه الاتهام بهذه الجريمة للمواطن الأسترالي برينتون تارانت (28 عاما). وقررت المحكمة يوم السبت الماضي تمديد اعتقاله حتى 5 أبريل القادم.