الفيديو الذي قلب الدنيا على شيرين عبد الوهاب: "في مصر ممكن يسجنوني"

السبت 23 مارس 2019

الفيديو الذي قلب الدنيا على شيرين عبد الوهاب: "في مصر ممكن يسجنوني"
التفاصيل بالاسفل

تداول عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع الفيديو الذي قلب الدنيا على المطربة المصرية شيرين عبد الوهاب، وتسبب في وقفها عن الغناء.

وظهرت شيرين عبد الوهاب في الفيديو الذي تم تصويره من أحدث حفلاتها الغنائية، التي أحيتها في 14 مارس/ آذار الجاري، وهي تقول لجمهورها البحريني نصا: أنا هنا أتكلم براحتي.. في مصر ممكن يسجنوني".

وأصدر مجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية، برئاسة الفنان المصري هاني شاكر، اليوم الجمعة، بيانا صحفيا، بشأن أزمة شيرين عبد الوهاب وإيقافها عن الغناء، والذي حرص من خلاله على توضيح سبب قرار النقابة بإيقافها عن الغناء قبل التحقيق معها الأربعاء المقبل، بحسب موقع "مصراوي".

وذكرت النقابة في بيانها أن قرار إيقاف شيرين عبد الوهاب، لم يات إلا بعد تلقي النقابة شكاوى كثيرة من المصريين فى الداخل والخارج مدعمة بتسجيل للحفلة يظهر صحة ما جاء في الشكاوى، وهو ما يسيء للأمن القومي المصري.

وكان حسام لطفي، محامي شيرين عبد الوهاب، أكد اليوم الجمعة،  أنه لا يوجد دليل إدانة واحد ضد موكلته، وأنها حتى الآن لم تخطر بقرار التحقيق بشأن اتهامها بتهديد الأمن القومي المصري.

ووفقا للبلاغ الذي تقدم به المحامي سمير صبري ضد شيرين عبد الوهاب، فإنها قالت أثناء حفلها الغنائي في البحرين: "أيوه كده أقدر أتكلم براحتي عشان في مصر اللي بيتكلم بيتسجن".

وأضاف، حسام لطفي، محامي شيرين، لـ"بوابة الأهرام" أن الحفل لم يكن مسجلا أو مذاعا على الهواء.

وأشار إلى أن نقابة المهن الموسيقية أخطرته تليفونيا صباح اليوم أن البلاغ المقدم من أحد المحامين ضد المطربة شيرين هو تسجيل عرضه برنامج على أحد القنوات الإخوانية.

وهدد محامي شيرين عبد الوهاب، قائلا "مستعدون للتصدي لهواة الصيد فى الماء العكر لتكتب لهم الشهرة".

وكانت نقابة الموسيقيين المصريين، قد أصدرت أمس الخميس، قرارا بإيقاف شيرين عبد الوهاب عن الغناء، وأشارت إلى أن التحقيق معها سيكون الأربعاء الموافق 27 مارس/ آذار الجاري.

وكشف علي الشريعي، رئيس لجنة التفتيش في نقابة الموسيقيين، أن النقيب عقد اجتماعا للتحقيق في الواقعة، عقب البلاغ الذي تقدم به المحامي سمير صبري.

وتابع "قمنا بالاستعانة بأكثر من شاهد من بينهم عضو في الفرقة الموسيقية للفنانة شيرين عبد الوهاب، وقرر النقيب إيقاف المطربة للتأكد من صحة الواقعة عقب خضوعها للتحقيق الأربعاء المقبل".

وتقدم المحامي المصري، سمير صبري، اليوم الخميس، ببلاغ عاجل للنائب العام ضد المطربة المصرية شيرين عبد الوهاب، يتهمها فيه بالتطاول على مصر ونشر أخبار كاذبة واستدعاء المنظمات الحقوقية المشبوهة التي تعمل ضد البلاد للتدخل في الشأن المصري.

وقال البلاغ: "في الوقت الذي تعمل فيه أجهزة الدولة جميعها على إعادة مصر لدورها الحضاري العالمي وتنظيمها للمهرجانات والمؤتمرات العالمية لتشجيع الاستثمارات وتنمية الاقتصاد عن طريق الدعاية لمصر في كل المحافل الدولية، ومن المعروف أن للفن دور فعال حيث يعد الفنان سفيرا لبلده ووطنه بالخارج، ولكن وللأسف ضربت المدعوة شيرين عبد الوهاب بكل هذه القيم والاعتبارات عرض الحائط وبأسلوب متدني وأثناء إحيائها لحفل غنائي في البحرين أساءت لمصر عندما صرحت أثناء ذلك الحفل، "أيوة كده أقدر أتكلم براحتي عشان في مصر اللي يتكلم بيتسجن"، بحسب صحيفة "الوطن" المصرية.

وشاركت شيرين عبد الوهاب، 14 مارس/ آذار الجاري، بحفل غنائي كبير ضمن فعاليات مهرجان حفل ربيع الثقافة الرابع عشر في دولة البحرين.