براءة اختراع تكشف الترقية الكبيرة القادمة لهواتف آيفون

الأحد 19 مايو 2019

براءة اختراع تكشف الترقية الكبيرة القادمة لهواتف آيفون
التفاصيل بالاسفل

إن لم تكن متحمسا لهاتف آيفون11 القادم وآيفون إكس آر2، فإن معلومات جديدة واردة من آبل نفسها، تُظهر أن الشركة تخطط لترقية كبيرة لهواتف آيفون القادمة تستحق الانتظار.

فقد التقط موقع "باتشنتلي آبل" المختص بمتابعة أخبار براءات الاختراع الجديدة التي تتقدم بها الشركة الأميركية، براءة اختراع جديدة تقدمت بها آبل تكشف عن طموحاتها في إعادة قارئ البصمة (تاتش آي دي) مجددا إلى هواتف آيفون، وسيكون ذلك بطريقة لم يعهدها مالكو آيفون من قبل.

وتبين آبل في براءة الاختراع، التي استلهمتها من المنافسين، كيف أنها ستبني قارئ البصمة في شاشة هواتف آيفون الجديدة من خلال تثبيت مصفوفة من الكاميرات الدقيقة تحت الشاشة.

لكل على خلاف المنافسين، فإن براءة اختراع آبل تُظهر أن منطقة اللمس ستملأ كامل الشاشة، مما يتيح للمستخدم وضع أصبعه في أي مكان لفك قفل الجهاز.

وهذا الأمر يمثل -وفقا لموقع فوربس- اختراقا بالنظر إلى أن قارئات البصمة على الشاشة تكون غير محسوسة مقارنة بقارئات البصمة السابقة التي تتمثل بأزرار فعلية محسوسة.

بالإضافة إلى ذلك، بدأت التقنية تتجسد بشكل واضح لأن آبل أرفقت صورا لنموذج أولي يعمل بهذه التقنية. وبذلك فإن آبل تمضي بتسارع واضح في هذه التقنية، حيث تقدمت بما لا يقل عن أربع براءات اختراع لقارئ بصمة مدمج بالشاشة منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي، بما في ذلك براءة اختراع تشير إلى أن قارئ البصمة المدمج بالشاشة، لن يمسح فقط بصمة الأصبع وإنما سيجسدها بشكل ثلاثي الأبعاد.

وبحسب موقع فوربس فإن قارئ البصمة الجديد لن يحل مكان هوية الوجه (فايس آي دي)، وإنما سيكون معززا له، بحيث يتاح أمام المستخدم خياران لفك قفل الهاتف أو استخدامهما معا لمزيد من الأمان.