إغلاق المقاهي منتصف الليل لمنع الطلاق!

الثلاثاء 30 يوليو 2019

إغلاق المقاهي منتصف الليل لمنع الطلاق!
التفاصيل بالاسفل

قررت محافظة مصرية غلق جميع المقاهي ومحلات ونوادي الإنترنت في تمام الساعة الواحدة بعد منتصف الليل صيفا ومنتصف الليل في الشتاء لمواجهة تزايد حالات الطلاق.

وأصدر اللواء حمدي عثمان محافظ الإسماعيلية قرارا بإغلاق جميع المقاهي ومحلات الإنترنت في تمام الساعة الواحدة بعد منتصف الليل خلال الصيف وفي تمام منتصف الليل خلال الشتاء واتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه المخالفين وتوقيع عقوبات عليهم قد تصل لغلق المحل أو المقهى نهائيا.

وأوضح المحافظ أن جلوس المواطنين على المقاهي لساعات طويلة مضيعة للوقت ولميزانية الأسرة نظرا لما ينفقه رواد المقاهي من أموال تؤثر سلبا على دخل الأسرة وحالتها الاقتصادية الأمر الذي يعد أحد أسباب المشاكل الأسرية وتزايد حالات الطلاق.

وكان البرلمان المصري قد ناقش من قبل مشروع قانون تقدم به أحد النواب يقضي بإغلاق المقاهي بعد منتصف الليل حفاظا على الأمن والصالح العام ومواجهة حالات تزايد الطلاق والتفكك الأسري.

وكشف سمير البطيخي، عضو مجلس النواب المصري ومقدم المشروع لـ"العربية.نت"، أن مشروع القانون يهدف للحفاظ على راحة المواطنين، وزيادة الإنتاج، والحفاظ على الصحة العامة، والحياة الاجتماعية للأسر والعائلات المصرية، وقلة عدد حالات الطلاق، والحفاظ على البيئة.

وقال إن الإحصائيات الرسمية تكشف أن قيمة الإنفاق على النرجيلة في مصر بلغت 40 مليار جنيه سنويا، وأن إنتاجية الموظف الحكومي تبلغ 27 دقيقة في اليوم، ولو تم غلق المقاهي بعد منتصف الليل، ستتغير هذه الإحصائيات للأفضل، مضيفا أن الموظف الذي يسهر على المقهى حتى الثالثة فجرا، لا يمكن أن يؤدي عمله بكفاءة في اليوم التالي، فضلا عن أن دخان النرجيلة الذي ينبعث من المدخنين على المقاهي في القاهرة والمحافظات، يؤدي لتلوث البيئة وإضعاف صحة المواطنين.