محمود أيمن عبد الكريم خليل

الأربعاء 04 يوليو 2018

محمود أيمن عبد الكريم خليل

بسم الله الرحمن الرحيم

” يَا أيَتها النّفْسُ المطمَئِنّة ارجِعي
  إِلى رَبِّكِ رَاضِيةً مرْضِيَّة  فادْخُلي في عِبَادِي وادْخُلِي جَنَّتي “ 

صدق الله العظيم

 

شكر على تعاز

 فلسطين – الأردن – الكويت

آل خليل وأقرباؤهم وأنسباؤهم في الوطن والخارج

 يتقدمون بجزيل الشكر وعظيم الامتنان والتقدير

 لكل من شاركهم في مصابهم الجلل

 بوفاة فقيدهم المرحوم بإذنه تعالى الشاب

محمود أيمن عبد الكريم خليل

  " أودي "

سواء كان ذلك بالمشاركة في تشييع المرحوم

إلى مثواه الأخير أو الحضور إلى بيت العزاء

أو الاتصال أو النعي عبر محطات التلفزة المحلية

 وعبر وسائل التواصل الاجتماعي

ويخصون بالذكر دولة رئيس الوزراء أ.د رامي حمد لله واخوانه وصحبه الكرام

محافظ محافظة طولكرم العميد عصام أبو بكر

 وأفراد المحافظة الكرام

مدراء الأجهزة الأمنية والسيادية ( ضباط وأفراد )

رئيس بلدية طولكرم وأعضاء المجلس البلدي

الغرفة التجارية في طولكرم

ممثلة بالسيد ابراهيم ابو حسيب

المؤسسات الحكومية والمؤسسات الأهلية والشعبية

ورؤساء الجامعات وأعضاء الهيئات التدريسية فيها

ونقابة العاملين في جامعة النجاح الوطنية

وأعضاء مجالس اتحادات الطلبة

 ويخصون بالذكر مجلس اتحاد طلبة

 الجامعة العربية الأمريكية / جنين

ورؤساء الهيات المحلية البلدية والقروية

و أعضاؤها وكافة محافظات الوطن

ونخص بالذكر أهلنا وأحبتنا في محافظة طولكرم

 الذين غمرونا بعطفهم ووقوفهم معنا في مصابنا الجلل مما خفف عنا كثير من المعاناة والألم

 بفقدان عزيزنا وحبيبنا المرحوم  

والشكر موصول لمكتب الارتباط المدني في طولكرم وخاصة الأخ نصر مفلح

ولا ننسى الرئيس التنفيذي لمستشفى

 النجاح الجامعي الوطني التعليمي

البروفسور سليم الحاج يحيى الذي وقف مسوؤلا

 وانسانا أمام الحدث الجلل ولما قدمه

 من اجراءات اغاثية لفقيدنا

والشكر موصول لكل من

مستشفى بلنسون  والطاقم الطبي فيه

في الداخل المحتل الذي امضى فيه مرحومنا

فترة سته أشهر في فترة العلاج

ومستشفى هارتسفلد والطاقم الطبي فيه

في الداخل المحتل

ومستشفى الأمل للتأهيل والطاقم الطبي فيه

في نابلس

والمستشفى الاستشاري والطاقم الطبي فيه

 في رام الله

والشكر موصول إلى أهلنا وأحبتنا في

 فلسطين ال 48 المحتلة الذين قاموا بتقديم المساعدة اثناء مكوث المرحوم في

مستشفيات الداخل المحتل

ووحضورهم الى بيت العزاء

ومشاركتهم لنا مصابنا الجلل

راجين اعتبار ذلك بمثابة شكر لكل واحد منهم

وأخيرا وليس آخرا

نتقدم بأسمى آيات الشكر والتقدير لأهلنا وأحبتنا

 في الحي الغربي في طولكرم لوقوفهم معنا

وقفة رجل واحد في مصابنا الجلل

رحم الله فقيدنا واسكنه فسيح جنانه ولا نقول إلا ما أمرنا الله

حسبنا الله ونعم الوكيل والحمد لله

إنا لله وإنا إليه راجعون

علي إحسان سمارة

2019 يونيو 25

شكر وتقدير

محمد اسلام ابراهيم

2019 يونيو 07

شكر وتقدير

صدقي عبدالفتاح علي حسن

2019 يونيو 03

شكر وتقدير