عفاف صادق عبد الرحمن السالم (أم ايهاب)

السبت 19 يناير 2019

عفاف صادق عبد الرحمن السالم (أم ايهاب)

بسم الله الرحمن الرحيم

” يَا أيَتها النّفْسُ المطمَئِنّة ارجِعي
  إِلى رَبِّكِ رَاضِيةً مرْضِيَّة  فادْخُلي في عِبَادِي وادْخُلِي جَنَّتي “ 

صدق الله العظيم

رثاء مربية فاضلة

الحاجة

عفاف صادق عبد الرحمن السالم

(أم ايهاب)

الذكرى الرابعة لرحيلك

في مثل هذا اليوم العشرون من شهر كانون الثاني

من عام 2015

بقلوب يعتصرها الألم والحزن

تلقينا نبأ وفاتك رحمك الله

وأسكنك فسيح جناته

فقد مضى أربع سنوات كأنها يومٌ واحد

فما زلت بيننا ليلاً نهارًا

نراك في البيت في كل غرفة

 وفي الحديقة التي اشتاقت اليك

لتأكلي من ثمارها المتنوعة

فأنتِ معنّا في كل مكان نذهبُ إليه

لقد أشتاق لكِ أبناؤك وأحفادك

يتذكرونك في كل لحظة

لقد كنت مثالاً في الصبر والحنان والعطاء والأخلاص

 في تربية الاجيال على مر السنين

فكل من عرفك من زميلاتك

والأجيال التي لم تتواني لحظة في العطاء والاهتمام

 في غرس روح المحبة والاخلاص والتفاني في التعليم

فالكل يترحم على روحك الطاهرة

ويدعو لكِ بالجنة

 لا يبقى لنّا سوا حزنٌ في القلب

ودمعٌ في العين

واسترجاع كل الذكريات التي عشناها معكِ

على مرّ نصف قرنٍ من الزمان

نسترجعها عندما يخطف الموت أحبتنا

نشتاق إليك ونتذكرك

نتمنى أن نجلس معكِ

نحاكيكِ كما كنّا نفعل… ولو لمرةٍ واحد

نرتشف الحزن بهدوء وصمت

نعانق بعضًا مما تبقى من الذكريات

فقط هي ما يبقى بعد الفراق

تاركين خلفهم في القلب ألف آآآه…

سنظل ندعو لكِ لعل دعواتنا تفرحك وأنتِ في قبرك

اللهم أرحمها وأغفر لها

وأجعلها في قبرها مطمئنة

رحمك الله يا غالية... سيدة الكون

أشتقنا لكِ

رحلتِ إلى الجنة رحمك الله وأسكنك الفردوس الأعلى

وجعل قبرك وقبور والدي روضة من رياض الجنة

اللهم أبدلها دارًا خيرًا من دارها

وأهلًا خير من أهلها ونقها من الذنوب والخطايا

كما ينقى الثوبُ الابيضُ من الدنس

اللهم أرحم من كانت بشوشة الوجه

طيبة القلب تحب الخير لكل من عرفها

متسامحة ومخلصة لا تكرهُ أحدًا

متصدقة بكل ما كانت تملك

اللهم أجعل المسك ترابها

والحرير فراشها

إنّا لله وإنّا إليه راجعون

زوجك سعيد السعدي

وأولادك المهندس إيهاب والدكتور إياد

والسيدة هبه

وأحفادك ومحبيك وأخوانك