"خلطة مميزة لبرنامج صباح الخير" الأدب الممزوج بالإبداع والمبادرات الشبابية والتجارب النوعية الفريدة

الجمعة 14 فبراير 2014

تلفزيون الفجر الجديد - تحرير وفاء زيدان- سلط برنامج صباح الخير الذي يقدمه الزميلان "خالد بدير و وفاء زيدان" صباح كل يوم جمعه عبر شاشة تلفزيون الفجر الجديد، سلط الضوء على أكثر القضايا ملامسة للشباب الفلسطيني، الا وهو التوظيف ما بعد التخرج، والذي تمثل مفهومه بالحديث عن يوم التوظيف الوطني المندرج في اطار نتاج برنامج train to gain  ويهدف لاعداد الطلبة من خلال التدريب على كيفية المقابلة للتقدم للوظيفة، من خلال البرامج الممنوحة من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية، وتنفيذ مؤسسة جهود للتنمية المجتمعية والريفية، الذي ستستقبله جامعة فلسطين التقنية خضوري، يوم الإثنين القادم الموافق السابع عشر من شباط الجاري، حيث كان كل من الأستاذ احمد عمار مسؤول الريادة المجتمعية في جامعة خضوري والسيد عدي اشقير منسق مشاريع مؤسسة جهود، كانا ضيفين للخوض في تفاصيل " يوم التوظيف الوطني".

وازدان برنامج صباح الخير في فقرته الثانية بالشاب نور ماجد، المغني الصاعد في لون الراب، والذي غالبا ما ينظر المجتمع الفلسطيني لهذا اللون من الغناء نظرة الدخيل على العادات والتقاليد، بينما يؤكد الشباب الفلسطيني المؤدي لهذا اللون انه محاولة في ايجاد مسار جديد لتوجيه رسائل للمجتمع والمسؤولين في العديد من القضايا.

وخلال الاستضافة قام نور بأدار أغنيتن، الأولى تعكس وبشكل واضح الواقع الذي يعيشه الشاب الفلسطيني، وأخرى كانت متعمقة أكثر بالقضية الفلسطينية والمعاناة التي يعيشها الفلسطينيون.

ولأن للادب نصيب في برنامج صباح الخير،أفسحنا المجال للشاب الكاتب امير عارف ذوابة الذي تخطى اتقانه لعزف اوتار العود، وتفوق في جودة الكتابة بالخط العربي ليصل لاحدى مراحل الشباب المبدع في كتابة رواية كما تشاء، حيث اكد ان رواية كما تشاء تعكس حال المفارقة التي يعيشها الشاب الفلسطيني في ظل ثقافة العادات والتقاليد السائدة،مضيفا أن الضغط الذي يتعرض له الشاب خلال فترة نضوجه حين يكون تحت جناح والديه،ولّد لديه شعور بضرورة كتابة هذه الراوية.

وفي الفقرة الأخيرة من برنامج صباح الخير، تم التطرق الى ظاهرة نسمع كثيرا عنها  في الوقت الحالي، وهي عن الارتفاع المبالغ فيه في تكاليف الزواج، من ارتفاع  في المهور، وكثرة المطالب من قبل الأهالي، اضافة الى الاعباء الحياتية الاخرى التي تؤرق الشاب المتقدم للخطبة، والتي قد تكون سببا في  عزوف الشباب عن الزواج، اضافة الى ارتفاع سن الزواج بالنسبة للشباب.

هذه النتائج كما أكد الشاب جواد شلبي دفع مجموعة من الشباب الى تأسيس صفحة عبر موقع التواصل الإجتماعي"الفيسبوك"  حملت اسم "زوجونا قبل أن تفقدوا الإنسانية" حتى تكون منبراً يدعون من خلاله إلى إصلاح ثقافة سوداء سائدة.

وأكد شلبي ان هذه المبادرة لاقت صدى واسع في الشارع الفلسطيني، متمنيا أن يكون هناك حشد أكبر من المؤيدين للوقوف الى جانب الشباب الفلسطيني، لتحقيق النصف الثاني من الدين وفي سبيل حماية الشباب من فساد الأخلاق والانسياق في وباء المشاكل المجتمعية.

{gallery}2014/2/saba7-14-2-04{/gallery}