الشرطة تطلق مبادرة "لا للمركبات غير القانونية" في رام الله

الإثنين 20 مارس 2017

الشرطة تطلق مبادرة

أطلقت الشرطة، بالتعاون مع الصندوق الفلسطيني لتعويض مصابي حوادث الطرق، والمجلس الأعلى للشباب والرياضة، اليوم الإثنين، مبادرة "لا للمركبات غير القانونية" في رام الله، بمشاركة مائة متطوع ومتطوعة من نوادٍ رياضية وجامعات.

وأكد مدير إدارة المرور العقيد أبو زنيد أبو زنيد، في كلمته، أمام المتطوعين، أهمية مشاركة الشباب وان يكون لهم كلمتهم وصوتهم المسموع في تدعيم الأمن والنظام وتوصيل رسالتهم للمجتمع، خاصة في مجال التصدي لظاهرة المركبات غير القانونية، مقدما شكره للشركاء والشباب ومثنيا على دورهم في الحد من مختلف المظاهر السلبية.

وأشاد مدير الصندوق الفلسطيني لتعويض مصابي حوادث الطرق وضّاح الخطيب، بالتعاون الحقيقي بين الشرطة والصندوق وكافة المؤسسات ذات العلاقة بمكافحة ظاهرة المركبات غير القانونية لما لها من خسائر على المستوى البشري والمادي، مؤكدا ان مسؤولية التصدي لهذه الظاهرة لا يقع فقط على عاتق شرطة المرور بل يجب ان يمتد ليشمل كافة الفئات بالمجتمع.

وأكد مدير عام الشؤون الشبابية بالمجلس الأعلى للشباب والرياضة محمد صبيحات، أهمية تعزيز التعاون مع الشرطة في سبيل تحقيق النظام والاستقرار بالمجتمع، مشيرا إلى أن المجلس لديه برنامج يشمل تنظيم مخيمات صيفية شبابية سيتم خلالها التعاون مع الشرطة لتقديم التوعية الشرطية بما يشمل ظاهرة المركبات غير القانونية.

وأوضحت إدارة العلاقات العامة والإعلام أن الفعالية تهدف إلى تعزيز الشراكة المجتمعية بين كافة فئات المجتمع والمؤسسات الحكومية والأهلية والشبابية للتصدي لظاهرة المركبات غير القانونية.