خمسون زعيما اسلاميا سيستمعون لخطاب ترامب في الرياض

الأربعاء 17 مايو 2017

 خمسون زعيما اسلاميا سيستمعون لخطاب ترامب في الرياض

أعلنت الإدارة الأمريكية أمس أن الرئيس دونالد ترامب سيلقي في الرياض الأحد خطابا وصف بأنه سيكون "ملهما ومباشرا".

ونقلت شبكة "سي إن إن" عن مستشار الأمن القومي الأمريكي، هربرت ريموند ماكماستر أن ترامب سيتحدث أمام قادة أكثر من 50 دولة مسلمة خلال زيارته المرتقبة إلى السعودية.

وأوضح ماكماستر أن الرئيس الأمريكي سيركز في خطابه على "الحاجة لمواجهة الأيدولوجيا المتطرفة وآمال الرئيس بانتشار رؤية سلمية للإسلام في جميع أنحاء العالم".

وأضاف المسؤول الأمريكي في هذا السياق قائلا إن "الخطاب يهدف إلى توحيد العالم الإسلامي الأوسع ضد الأعداء المشتركين لكل الحضارات، ولإظهار التزام أمريكا تجاه شركائها المسلمين"، وهو "يهدف إلى توحيد الرؤية مع الشركاء المسلمين لمحاربة الإرهاب".

وأشار مستشار الأمن القومي الأمريكي إلى أن الرئيس دونالد ترامب يسعى من خلال جولته الخارجية الأولى التي يبدأها من السعودية إلى "التواصل مع أتباع الديانات السماوية الثلاث".

وأفاد ماكماستر بأن ترامب سيوقع خلال زيارته إلى الرياض عددا من الاتفاقات الأمنية والاقتصادية مع السعودية، وسيشارك في تدشين مركز يهدف إلى "محاربة التشدد وللترويج للاعتدال".

ونقلت صحيفة "واشنطن تايمز" عن ماكماستر وصفه جولة ترامب بأنها "بادرة دينية من جانب الولايات المتحدة"، مضيفا أن ترامب يسعى إلى "توحيد الناس من جميع الأديان حول رؤية مشتركة من السلام والتقدم والازدهار"، وهو سيحمل معه "رسالة التسامح والأمل إلى المليارات، بما في ذلك ملايين الأمريكيين الذين يعتنقون هذه الديانات".

ولفت بشكل خاص إلى أنه "لم يسبق لرئيس أمريكي أن زار الأوطان والمواقع المقدسة للديانات اليهودية والمسيحية والمسلمة في رحلة واحدة".

ويبدأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب السبت 20 أيار من السعودية جولة تشمل إسرائيل والأراضي الفلسطينية والفاتيكان، وبروكسل، حيث تنعقد قمة لحلف شمال الأطلسي، وصقلية التي ستشهد قمة لمجموعة الدول السبع.