جامعة خضوري تستقبل وفدًا من وزارة السياحة والآثار والملتقى الفلسطيني للتصوير والاستكشاف

الخميس 03 أغسطس 2017

جامعة خضوري تستقبل وفدًا من وزارة السياحة والآثار والملتقى الفلسطيني للتصوير والاستكشاف

استقبل القائم بأعمال نائب رئيس جامعة فلسطين التقنية– خضوري للشؤون الأكاديمية د. إيهاب القبج وفدًا من وزارة السياحة والآثار والملتقى الفلسطيني للاستكشاف والتصوير في إطار بحث الترتيبات الخاصة  بتنظيم معرضٍ للصور السياحية والتاريخية وتعزيز الشراكة والتعاون بين الجامعة والمؤسسات الفلسطينية الرسمية والأهلية.

   ضم الوفدُ كلًا من: مدير عام الحماية أ.صالح طوابشة، مدير عام المتاحف أ.جهاد ياسين، مدير السياحة الداخلية أ.أحمد نعيرات، مدير مكتب وزارة السياحة في طولكرم أ.مفيد صلاح، مدير الملتقى الفلسطيني للاستكشاف والتصوير أ.فراس جرار، وعضو الجمعية أ.رشيد لفداوي يرافقهم طاقم العلاقات العامة بوزارة السياحة والآثار.

في بداية اللقاء، رحّب د. إيهاب القبج بوفدي وزارة السياحة والآثار والملتقى الفلسطيني للاستكشاف والتصوير، وقدم القبج نبذة تعريفية عن نشأة جامعة خضوري والكليات والتخصصات التي تطرحها وخططها الحالية والمستقبلية على المستوى الأكاديمي من جهة والمشاريع التطويرية من جهة أخرى.

   كما تحدث د.القبج عن الدور الذي تؤديه الجامعة لخدمة المجتمع المحلي، وأكد على اهتمام الجامعة بتطوير علاقاتها مع مختلف قطاعات المجتمع الفلسطيني لما فيه من فائدة كبيرة تعود على المجتمع الفلسطيني بمكوناته كافة، معربًا عن استعداد الجامعة للتعاون مع وزارة السياحة وتسخير الإمكانات والكوادر المؤهلة لخدمة قطاع السياحة في المحافظة والوطن.

وخلال اللقاء، تم بحث الآليات اللازمة لتنظيم معرض للصور الفوتوغرافية (احكيلي عن بلدي) في شهر أيلول بالشراكة بين الجامعة ووزارة السياحة والآثار والملتقى الفلسطيني للتصوير والاستكشاف، والذي يضم أكثر من 225 صور التقطها هواة تصوير على مدار عامين، وثقت فلسطين التاريخية فوتوغرافيًا بجميع مناحي الحياة السياسية والأثرية والبيئية، وذلك لنقل المعرفة وصورة فلسطين التاريخية إلى أكبر شريحة من المجتمع الفلسطيني عامة والطلبة بشكل خاص، كما وتم خلال اللقاء مناقشة العديد من القضايا والمجالات ذات الاهتمام المشترك لبناء شراكة حقيقة وفاعلة بين الجامعة ووزارة السياحة الآثار.

وبدوره، أشاد صالح طوابشة بتاريخ جامعة خضوري العريق وخريجيها ودورهم في بناء المؤسسات الفلسطينية، وإعجابه بالتطور السريع والنوعي لمسيرة جامعة خضوري، وخصوصيتها كجامعة حكومية تعتمد التعليم التقني والتكنولوجي، كما عبّر طوابشة عن استعداد وزارة السياحة والآثار للتعاون الكامل مع جامعة خضوري  في المجالات كافة ذات الاهتمام المشترك التي تخدم الأطراف كافة، وتعود بالفائدة الكبيرة على  المجتمع المحلي الفلسطيني