وزير خارجية كوريا الشمالية : وصول صواريخنا للبر الاميركي ككل "أمر حتمي" وترامب "مختل عقليا"

الأحد 24 سبتمبر 2017

 وزير خارجية كوريا الشمالية : وصول صواريخنا للبر الاميركي ككل "أمر حتمي" وترامب "مختل عقليا"

قال وزير الخارجية الكوري الشمالي ري يونغ هو، خلال كلمته بالجمعية العامة للأمم المتحدة، اليوم السبت، إن تهديدات الرئيس الأميركي دونالد ترامب بتدمير كوريا الشمالية "تماما" تجعل "زيارة صواريخنا للبر الرئيسي للولايات المتحدة ككل أمر حتمي حتى أكثر من ذى قبل ".

وأضاف أن كوريا الشمالية "ستقوم بعمل وقائي لا يعرف الرحمة" إذا أظهرت الولايات المتحدة أي مؤشر على "ضرب عنق" بيونغ يانغ.

وقال إن كوريا الشمالية لا تحتاج إلى اعتراف من المجتمع الدولي بقدراتها النووية، وحتى يتم تحقيق العدالة الدولية فإن "مطرقة العدل النووية" هي الخيار الوحيد.

وأضاف أنه لن يكون هناك تهديد للدول التي لا تشارك في عقوبات الولايات المتحدة ضد كوريا الشمالية، وقال إنه لا داعي للولايات المتحدة أن تجلب كوريا الجنوبية واليابان، اللتين وصفهما بأنهما أضحوكتان، إلى الوضع.

وقال إن ترامب، الذي وصفه بأنه "رئيس شر" يحمل الزر النووي، هو "أخطر تهديد" للسلام الدولي.

وشن ري يونغ هو هجوما لاذعا على الرئيس الاميركي دونالد ترامب ووصفه بأنه "شخص مختل عقليا مصاب بجنون العظمة وملك الكذب".

وقال الوزير ري يونغ هو امام الجمعية العامة للمنظمة الدولية ان ترامب "رجل عصابات اطلق حملة كلمات عنيفة ومتهورة" ضد كوريا الشمالية ويشكل اليوم "اكبر تهديد للسلام".

وكان ترامب هدد الثلاثاء "بتدمير كوريا الشمالية كليا" اذا هاجمت الولايات المتحدة او حلفاءها ولم يتوقف التراشق الكلامي بينه وبين زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون.

وامس الجمعة، وصف الرئيس الاميركي كيم بأنه "مجنون" قائلا انه سيواجه "اختبارا لم يشهد مثله سابقا".

ووضع الوزري ري اشارة حمراء تحمل صور قادة كوريا الشمالية على السترة التي يرتديها مؤشرا مرارا باصبعه دعما لتصريحاته التي استمعت اليها او سجلتها الوفود الاميركية والروسية والصينية.

كما ندد بشدة بالقرارات المتعددة التي اتخذها مجلس الأمن ضد بلاده حول حظر برامجها للأسلحة النووية والبالستية مع فرض عقوبات اقتصادية أقوى.

وقال ري ان ميثاق الامم المتحدة يعترف "بحق الدفاع عن النفس لكل دولة".

والقى وزير خارجية كوريا الشمالية خطابه بعد ساعات قليلة من تحليق قاذفات اميركية قرب ساحل كوريا الشمالية في "رسالة واضحة" الى بيونغ يانغ، وفقا للبنتاغون.