كوريا الشمالية أبلغت بوتين باستعدادها لضرب أمريكا بالنووي

الأحد 12 نوفمبر 2017

 كوريا الشمالية أبلغت بوتين باستعدادها لضرب أمريكا بالنووي

كشف مصدر روسي مطلع، أن وفدا كوريا شماليا نقل إلى الرئيس فلاديمير بوتين، أكتوبر/تشرين الماضي، رسالة من الرئيس الكوري كيم جونغ أون، أخطره فيها باستعداد بيونغ يانغ، لضرب الأراضي الأمريكية بالنووي.

ونقل موقع قناة "روسيا اليوم"، عن المصدر (لم يسمه)، اليوم الأحد، أن "الجانب الروسي نقل للأمريكان فحوى الرسالة، الأمر الذي حملهم على إعادة النظر بموقفهم تجاه كوريا الشمالية".

وذكر المصدر أن الوفد الكوري الشمالي، الذي حمل رسالة بيونغ يانغ إلى بوتين، سلمها لفالينتينا ماتفيينكو، رئيسة مجلس الاتحاد الروسي، على هامش اجتماعات اتحاد المجالس البرلمانية، الذي عقد في سان بطرسبورغ مؤخرا.

تجدر الإشارة إلى أنه سبق للرئيس الأمريكي وحذر في 6 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، من نفاذ الصبر الاستراتيجي لبلاده، وقال: "لا يمكننا القبول بتهديد مدن الولايات المتحدة بالدمار، ولا جدوى من تخويفنا".

وفي الـ8 من الشهر الجاري، دعا ترامب، من سيئول جميع "البلدان المسؤولة" إلى حشد الجهود اللازمة لعزل كوريا الشمالية، مناشدا موسكو وبكين قطع العلاقات الاقتصادية مع بيونغ يانغ وخفض التمثيل الدبلوماسي لديها.