الحمد الله يطالب اليونان الاعتراف بالدولة الفلسطينية

الإثنين 13 نوفمبر 2017

الحمد الله يطالب اليونان الاعتراف بالدولة الفلسطينية

طالب رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، اليونان بالاعتراف بالدولة الفلسطينية، لتوجيه رسالة للمجتمع الدولي واسرائيل ان لا حل الا حل الدولتين، خاصة في ظل تعثر عملية السلام واستمرار إسرائيل بالتوسع الاستيطاني الذي يقضي على حل الدولتين.

جاء ذلك خلال استقباله وزير الداخلية والحكم المحلي اليوناني بانوس سكورليتس، اليوم الاثنين في مكتبه برام الله،  بحضور وزير الحكم المحلي د. حسين الاعرج.

وثمن الحمد الله العلاقات الثنائية التاريخية بين البلدين، ودعم اليونان للأونروا وإعادة إعمار قطاع غزة، بالإضافة إلى التعاون الاقتصادي ودعم قطاع التعليم.

واطلع الحمد الله الضيف على التطورات السياسية، والجهود الدولية لا سيما جهود الولايات المتحدة من أجل إعادة إحياء عملية السلام، بالإضافة الى مستجدات انجاز المصالحة الوطنية وتكريس الوحدة الوطنية.

وعقب الاجتماع وبحضور رئيس الوزراء وقع وزير الحكم المحلي د. حسين الاعرج مع نظيره اليوناني سكورليتس، اتفاقية إعلان مبادئ بين الوزارتين في مجال تبادل الخبرات وبناء القدرات وتوأمة البلديات.