الاتحاد الأوروبي: يجب الإصغاء الآن لملك الأردن

الخميس 07 ديسمبر 2017

 الاتحاد الأوروبي: يجب الإصغاء الآن لملك الأردن

تلفزيون الفجر الجديد | دعت الممثلة العليا للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني إلى الإصغاء بانتباه شديد للملك الأردني عبدالله الثاني في هذه الفترة الحساسة، بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقالت موغيريني، في تصريحات صحفية أدلت بها في مقر المفوضية الأوروبية اليوم الخميس، ان قرار ترمب بنقل السفارة الأميركية إلى مدينة القدس له أبعاد وتبعات مثيرة للقلق، واصفة القرار بأنه قد يزج بالمنطقة في حالة أشد حلكة وصعوبة مما هي فيه الآن.

وأشادت موغيريني في تصريحاتها بالدور الأردني تجاه القدس والأماكن المقدسة فيها، داعية العالم إلى الاصغاء إلى الملك عبدالله الثاني باعتباره صوتا للحكمة والاعتدال.

وأضافت: "ما يحدث في القدس يهم كامل المنطقة وكل العالم، وسأستضيف غدا وزير خارجية الأردن أيمن الصفدي، فالأردن له دور خاص جدا فيما يتعلق بالأماكن المقدسة في القدس والملك عبدالله الثاني هو صاحب الوصاية على هذه الأماكن المقدسة. وهو رجل حكيم جدا ويستحق كل دعمنا خلال هذه الفترة الحساسة. وأعتقد أننا جميعا يجب أن نصغي له بانتباه شديد، لأن ما نحتاجه في هذه الفترة الصعبة هو الحكمة، وأن نصغي إلى صوت الحكمة الداعي إلى السلام وردود الفعل السلمية".