الآلاف في أمريكا دون كهرباء بسبب عاصفة!

الأحد 04 مارس 2018

الآلاف في أمريكا دون كهرباء بسبب عاصفة!
التفاصيل بالاسفل

استمر انقطاع الكهرباء عن نحو مليون وثمانمئة ألف شخص في أنحاء من شمال شرق الولايات المتحدة, في حين واجهت بلدات على ساحل نيو إنجلاند المزيد من السيول بعد يوم من عاصفة عاتية أدت إلى مقتل ما لا يقل عن سبعة أشخاص.

وذكرت دائرة الأرصاد الجوية الأميركية أن مساحة كبيرة من المنطقة الممتدة من ولاية ماريلاند إلى ولاية مين، في أقصى الشمال الشرقي، ضربتها رياح عاتية مصحوبة بالثلوج أو المطر أو مزيج من الاثنين.

ووصف خبراء الأرصاد العاصفة بأنها "إعصار قنبلة"، قائلين إنها رياح بقوة الأعاصير تراوحت سرعتها بين 100 و150 كيلومترا، وتسببت في تدفق المياه بشوارع بوسطن والبلدات الساحلية القريبة، وذلك للمرة الثانية التي تُغرق فيها المياه المنطقة هذا العام.

وأعلن حاكما ولايتي ماساتشوستس ونيويورك حالة الطوارئ مساء أمس السبت بعد إعلانين مماثلين من حاكمي فرجينيا وماريلاند الجمعة.

وقالت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية إنه وعلى الرغم من تراجع سرعة الرياح اليوم وتحرك معظم الأمطار والثلوج بعيدا عن الشاطئ، فمن الممكن أن تجتاح الأمواج العاتية مناطق ساحلية في ولايات مين وماساتشوستس ورود أيلاند ولونج أيلاند.
 
وقالت وسائل إعلام محلية والشرطة إن سقوط الأشجار أدى إلى مقتل سبعة أشخاص، بينهم طفلان، في كونيتيكت وماريلاند ونيويورك وبنسلفانيا ورود أيلاند وفرجينيا.

وذكرت تقارير إعلامية أن اثنين آخرين توفيا في العاصفة، بينهما رجل يبلغ من العمر 41 عاما في مدينة أندوفر بولاية نيوجيرزي، إذ لقي حتفه بعد أن صعقته الكهرباء.