دوري الأبطال يشغل بال جوارديولا عن التتويج بالبريميرليج

الثلاثاء 13 مارس 2018

دوري الأبطال يشغل بال جوارديولا عن التتويج بالبريميرليج

من المحتمل أن يحسم مانشستر سيتي لقب الدوري الإنجليزي الممتاز، إذا فاز على أرضه على جاره مانشستر يونايتد لكن ورغم أن الجماهير تترقب مثل هذه اللحظة الاستثنائية، فإن المدرب بيب جوارديولا يريد إبعاد هذا السيناريو عن تفكيره.

ويحتاج سيتي، الذي يتقدم بفارق 16 نقطة على أقرب منافسيه يونايتد، أولا للفوز على إيفرتون في 31 مارس آذار قبل أن يفكر في الاحتفال باللقب، إذا حسم قمة مانشستر في السابع من أبريل نيسان.

وتحلم جماهير سيتي بتوجيه ضربة مزدوجة لمشجعي يونايتد بإقامة حفل التتويج في استاد الاتحاد، وظهرت هذه الرغبة خلال الغناء عن الفريق المنافس ومدربه جوزيه مورينيو خلال الانتصار 2-صفر خارج الأرض على ستوك سيتي أمس الاثنين.

لكن جوارديولا أراد توضيح أن قمة مانشستر ستقام بين مباراتي ذهاب وإياب دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا أمام منافس سيتحدد يوم الجمعة المقبل، ومع محاولة يونايتد ضمان الظهور في هذا الدور عند مواجهة أشبيلية اليوم الثلاثاء.

وقال جوارديولا "نريد أن نكون أبطال الدوري الإنجليزي، لكن صدقوني فإن قبل وبعد مباراة يونايتد سنلعب دور الثمانية وخلال تلك الفترة سيكون الاهتمام الأكبر ينصب على دور الثمانية".

وأضاف: "أتفهم مشاعر الجماهير، لكن حسنا أهم شيء أن نكون الأبطال ولا يهم متى وأين".

ويدرك فنسنت كومباني قائد ومدافع سيتي، الذي أحرز اللقب مع فريقه في 2012 و2014، كيف ستكون مشاعر المشجعين في حال حسم اللقب بعد التفوق على يونايتد.

وقال كومباني: "كل من ينتمي للجانب الأزرق في مانشستر، يدرك أن هذا الأمر يحدث مرة واحدة في العمر".

وتابع: "تتبقى لنا مباراة واحدة قبل يونايتد وسنرى بعد ذلك كيف ستسير الأمور، لكن علينا أن نأخذ حذرنا فلن يقوموا بإهداء اللقب لنا".

وأتم: "هذا الوقت من العام كل نقطة تجعل الفريق يقترب خطوة إضافية من هدفه".