رونالدو إلى تاريخ المونديال من باب تقنية الـVAR

الثلاثاء 26 يونيو 2018

رونالدو إلى تاريخ المونديال من باب تقنية الـVAR
التفاصيل بالاسفل

دخل كريستيانو رونالدو تاريخ كأس العالم، بتسديده ركلة جزاء احتسبت لمنتخب البرتغال أمام نظيره الإيراني، الاثنين، في ختام الجولة الثالثة الأخيرة من المجموعة الثانية بمونديال روسيا.

وحملت الركلة، التي أهدرها رونالدو، الرقم 19 في مونديال روسيا، لتحطّم الرقم القياسي لعدد ركلات الجزاء المحتسبة بأي نسخة سابقة من كأس العالم.

وتفوقت النسخة الحالية من كأس العالم حتى الآن، على الرقم القياسي المسجل في دورات 1990 و1998 و2002 بإجمالي 18 ركلة جزاء في كل بطولة.

ووصل العدد إلى 20 ركلة في مونديال روسيا، بعد منح المنتخب الإيراني ركلة جزاء في الدقيقة 91 أحرز منها هدف التعادل أمام البرتغال، بالمباراة التي منحت "برازيل أوروبا" بطاقة العبور الصعب إلى دور الـ16.

ومن بين ركلات الجزاء المحتسبة في نسخة روسيا حتى الآن، هناك 9 حالات حسمتها تقنية الفيديو، المعروفة اختصارا باسم VAR.

ويرجح أن يرتفع عدد ركلات الجزاء في المونديال الحالي، حيث لم تنته بعد مرحلة المجموعات، مع تبقي 28 مباراة في البطولة.