المطارد نعالوه اللّغز المُحكم الذي تتخبط اسرائيل لحله !

الجمعة 12 أكتوبر 2018

المطارد نعالوه اللّغز المُحكم الذي تتخبط اسرائيل لحله !
التفاصيل بالاسفل

تلفزيون الفجر الجديد | لليوم السادس على التوالي  واصلت أذرع الاحتلال الاسرائيلية فشلها بالقاء القبض على أشرف نعالوه " الذئب" كما أطلق عليه وزير جيش الاحتلال أفغيدور ليبرمان وذلك بعد نجاح انسحابه من تنفيذ عميلة اطلاق نار باستخدام سلاح محلي الصنع داخل مستوطنة بركان شمال الضفة الغربية. 

جيش الاحتلال المتخبط بعمليات البحث والتفتيش لا زال حائراً في فك لغز اختفاء الشاب نعالوه، وما يضرب المساعي الاسرائيلي الدفع بمزيد من عناصر الاحتلال الخاصة والمستعربين في عدد من المناطق للتوصل لأي دليل يرشد للمكان الذي يلجأ له نعالوه. 

وتشير التقديرات الاسرائيلية أن نعالوه نجح حتى اللحظة في اذلال المؤسسة العسكرية الاسرائيلية بل يرجح بعضها أن كل دقيقة اضافية هي انهيار لجبروت القبضة العسكرية في الضفة الغربية وذلك ما فسر تمكن الشاب الفلسطيني معز حج علي على حاجز حوارة من تنفيذ عملية طعن والفرار لما يقارب التسع ساعات قبل أن يتم اعتقاله من منزله بجماعين جنوب نابلس. 

وفي اطار عملية البحث واصلت طائرات الاستطلاع التحليق بارتفاعات منخفضة فوق أحياء مدينة طولكرم يرافقها ميدانياً مئات من الدوريات الراجلة التي نفذت عمليات دهم وتفتيش واجرت عمليات تحقيق ميدانية مع عشرات الشبان. 

وأشارت مصادر محلية للفجر الجديد أن قوات الاحتلال افرجت عن ثلاثة شبان كانت قد اعتقلتهم من داخل مركبتهم قرب عنبتا شرق طولكرم – حسان عزام ابو شيخة – صالح بسام ابو شيخة – جهاد عماد اكبارية. 
وفي بيت ليد جددت قوات الاحتلال الاسرائيلي مداهمتها لعشرات المنازل وكانت قد اعتقلت فجر اليوم الجمعة السيدة خلود عزام يوسف فريج وهي ابنة خالة المطارد أشرف قبل أن يفرج عنها بعد ساعات من التحقيق معها على حاجز الطيبة غرب المدينة. 

وخلال ساعات الفجر الأولى اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود الاحتلال في ضاحية شويكة شمال طولكرم مسقط رأس نعالوه ، اطلق خلالها الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز صوب المنازل والمواطنين. 

وأضافت المصادر المحلية للفجر الجديد أن قوات الاحتلال استجوبت عشرات الشبان قبل أن تعتقل ابن عمه سليمان عزام ابو شيخة من منزله واستجواب عائلته اضافة لاعتقالها الشاب ابراهيم نمر نايفة من منزله واعتدت على والده بالضرب المبرح أثناء تنفيذ عملية الاعتقال. 

وتواصل اذرع الاحتلال تزاحم انتشارها محيط بلدة رامين شرق طولكرم، حيث أفاد مواطنون بأن جنود الاحتلال قاموا بتفتيش عدد من المنازل الكائنة على مداخل البلدة، في الوقت الذي أجرت عمليات تفتيش واسعة في الأراضي والتلال المحيطة بالبلدة.