الرؤيا الفلسطينية تختتم مخيمي"الإرشاد التقني والمهني" في طولكرم والخليل

الخميس 08 نوفمبر 2018

الرؤيا الفلسطينية تختتم مخيمي"الإرشاد التقني والمهني" في طولكرم والخليل
التفاصيل بالاسفل

 

اختتمت مؤسسة الرؤيا الفلسطينية مخيمي"الإرشاد التقني والمهني" المنفذانفي مدينتيْ طولكرم والخليل ضمن مشروع "تحفييز"، الهادف الى تمكين الطلبة المتسربين من المدارس والعاطلين عن العمل مهنياَ، وتعريفيهم بأهمية التدريب المهني والحرفي، ورفع الوعي المجتمعي بدور التعليم والتدريب المهني والتقني في دفع عجلة تطوير الاقتصاد الفلسطيني ومواءَمة احتياجات سوق العمل الفلسطيني.

 

فضمن مشروع "تحفيز" نفذت مؤسسة الرؤيا الفلسطينية المخيمينبدعم من برنامج "تعزيز التعليم والتدريب المهني والتقني والتشغيل"، المنفذ من قبل GIZ، بالنيابة عن وزارة التنمية والتعاون الاقتصادي الفدرالية الألمانية (BMZ)، حيث استهدف المشروع نحو 26 مشاركة ومشارك ضمن مخميْن نفذا بالشراكةمع مركز التدريب المهني في طولكرم ومركز التدريب المهني في حلحول/الخليل، خضع خلالهما المشاركون  لمساق تدريبي يرفع وعيهم باحتياجات سوق العمل، وسبل اختيار القرار المهني، وتحديد الميول والتوجه المهني، الى جانب تنظيم الزيارات لمشاغل ومصانع وشركات فلسطينية من الممكن الالتحاق بها، بعد التعرف على طبيعة عملها والتدريب العملي فيها.

 

أندية الارشاد التقني والمهني المنفذ كل منهما لمدة اسبوع في المحافظتين المستهدفتين،خضع خلالها المشاركون للقاءات تدريبية حول مهارات اكتشاف الذات والاتصال والتواصل، والعمل الجماعي، وتقديم الذات، ومهارات اتخاذ القرار المهني، والتبصر الذاتي، الى جانب وتعريفهم/تعريفهن باحتياجات سوق العمل والمؤهلات والمهارات اللازمة لالتحاق بالمسارات المهنية والحرفية وأخلاقيات العمل والسلامة المهنية وإجراءات ومتطلبات الالتحاق بالمراكز المهنية ومجموعة من الجولات والزيارات لمركز التدريب المهني ومصانع وورش بناء ومنشآت.

 

وفي مرحلة تبعت التدريبات، دمج المشروع المشاركين/ات في "وظائف الظل"، بحيث تم توزيعالمشاركين على الوظائف المهنية والتقنية التي تتوافق مع ميولهم المهنية، ليعملوا بهاويجني كل منهم الخبرات العملية في المجال المختار والمحبب لهم، وليقدم كل منهم مجموعة من المنتجات الصناعية والحرفية المنتجة خلال مدة عملهم في وظائف الظل والمهن التي التحقوا بهاكـ (النجارة، التجميل، التصوير، الكهرباء، الديكور، والجبصين).

 

الحفل الختاميْ تخلل معرضاً  للمنتجات قدم فيه المشاركون مجموعة متنوعة من المنتجات والسلع، والمأكولات والمخرجات التقنية والحرفية المصنوعة والمنجزة بأيديهم خلال مدة العمل في وظائف الظل في السوق الفلسطيني، كما وتخلل الحفل كلمات ألقاها كل من مركزي التدريب المهني في (طولكرم، حلحول) والمشاركين، وعرضاً لفيلم توضيحي حول الأندية وتوصيات حول تعزيز الانخراط في التعليم المهني والتقني في فلسطين.