فتح: لم نخّول اي جهة للحديث باسمنا ومؤتمر وارسو مؤامرة ضدنا

السبت 09 فبراير 2019

فتح: لم نخّول اي جهة للحديث باسمنا ومؤتمر وارسو مؤامرة ضدنا
التفاصيل بالاسفل

أكدت حركة فتح أن مؤامرة وارسو هدفها تصفية القضية، ومحاولة أمريكية- اسرائيلية لتمرير صفقة القرن والترويج لأفكار لا يقبلها أو يتعاطى معها اي مواطن.

وشدد عضو المجلس الثوري والمتحدث باسم حركة فتح أسامة القواسمي في تصريح صحفي، يوم السبت، ان اي محاولة للالتفاف على منظمة التحرير الفلسطينية هي مجرد قفزة في الهواء، ومحاولة مكتوب عليها بالفشل، وأن الجهة الوحيدة المخولة بالحديث باسم الشعب هي منظمة التحرير الفلسطينية، مضيفا "أننا لم ولن نخول أحدا بالحديث بإسمنا".

وقال القواسمي إن أي لقاء عربي مع نتانياهو، أو أي تطبيع أيا كان شكله مع الاحتلال هو بمثابة طعنة للقدس وللشعب وللدماء الفلسطينية، وهدية مجانية

لتل أبيب، وتشجيع على إحتلالها وجرائمها بحق الشعب.