شاركت في تشييع ابنها في نيوزيلندا..وتوفيت فجرا

السبت 23 مارس 2019

شاركت في تشييع ابنها في نيوزيلندا..وتوفيت فجرا
التفاصيل بالاسفل

قالت وزارة الخارجية الأردنية، إن والدة أحد الأردنيين الذين راحوا ضحية هجوم المسجدين الإرهابي في نيوزيلندا توفيت، فجر السبت، بعدما شاركت في تشييع جثمان ابنها في مدينة كرايست تشيرش.

وأوضح مدير مركز عمليات وزارة الخارجية الأردنية وشؤون المغتربين، السفير سفيان القضاة، أن المتوفية كانت ضمن مجموعة أقارب الضحايا الذين غادروا المملكة إلى نيوزيلندا لحضور مراسم التشييع.

وقالت الصفحة الرسمية للجمعية الأردنية في نيوزيلندا عبر "فيسبوك"، إن السيدة التي توفيت هي والدة كامل درويش أحد ضحايا الهجوم الإرهابي في نيوزيلندا.

وفي وقت سابق، أعلن القضاة، عبر تويتر، عن ارتفاع عدد الضحايا الأردنيين في الهجوم إلى 4 بعد وفاة أحد المصابين، بينما لا يزال  5 مصابين يتلقون العلاج في المستشفيات النيوزيلندية.

ووقع الاعتداء أثناء صلاة الجمعة في مسجدين بمدينة كرايست تشيرش، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 50 شخصا.