الاحمد: جميع الفصائل مرشحة للمشاركة بالحكومة المقبلة باستثناء الشعبية

الإثنين 25 مارس 2019

الاحمد: جميع الفصائل مرشحة للمشاركة بالحكومة المقبلة باستثناء الشعبية
التفاصيل بالاسفل

 اعلن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الاحمد ان المشاورات مع الفصائل الفلسطينية حول الحكومة انتهت، وان محمد اشتيه المكلف بتشكيلها ينتظر الردود النهائية من الفصائل.

وقال الاحمد انه باستثناء الجبهة الشعبية فأن كل الفصائل مرشحة للمشاركة في الحكومة، لافتا الى ان بعض الفصائل  اعلنت بشكل رسمي مشاركتها، بينما بعضها ما زال لديها تردد بسبب وجود بعض القضايا العالقة والتي تخضع للنقاش كالجبهة الديمقراطية.

واوضح الاحمد انه جرى عقد اجتماع مساء امس مع حزب فدا ، وتم ابلاغنا بشكل رسمي قرار اللجنة المركزية للحزب بالمشاركة واختيار اسم مرشحهم للمشاركة في الحكومة.

اما بشان الجبهة الشعبية فأكد الاحمد ان الجبهة لم تشارك في اي حكومة سابقة، ورغم ذلك تم الاجتماع بقيادة الجبهة اكثر من مرة وجرى مناقشة برنامج الحكومة والقضايا المتعلقة بالوضع الفلسطيني سياسيا واقتصاديا واجتماعيا.

واكد الاحمد ان كل الفصائل ستكون مشاركة بالحكومة اما بشكل مباشر او غير مباشر من خلال المشاركة في اعداد واقرار برنامج الحكومة والذي سيتم الاعلان عنه وسيستجيب لكتاب التكليف والخطوط العريضة التي حددها الرئيس .

ولفت الاحمد الى وجود ارتياح واجماع كبير لدى كل الفصائل دون استثناء لاختيار محمد اشتية من قبل فتح .

واكد الاحمد ان اعلان الحكومة باتت مسألة وقت، والدكتور اشتيه ينتظر ردود الفصائل النهائية من اجل تحديد الهيكل النهائي للحكومة وشكلها واعداد برنامجها.

وحول موعد اعلان الحكومة اكد الاحمد ان الرئيس سيسافر بعد 3 ايام للمشاركة في القمة العربية في تونس نهائية الشهر الجاري، ومن ثم سيشارك في قمة دافوس الاقتصادية في البحر الميت، وبالتالي لن يكون الاعلان قبل 5 نيسان/ابريل.

واكد الاحمد ان اشتية طلب وفق القانون اسبوعين اضافيين كهلة قبل تشكيل الحكومة، بعد ان حصل على 3 اسابيع لاجراء المشاورات، وبالتالي فمع عودة الرئيس من جولته الخارجية تكون الامور قد شارفت على الانتهاء .