أبو ردينة: لا مكان للتفاوض اذا لم يتم طرح جميع القضايا ومن ضمنها القدس واللاجئين

الثلاثاء 16 أبريل 2019

أبو ردينة: لا مكان للتفاوض اذا لم يتم طرح جميع القضايا ومن ضمنها القدس واللاجئين
التفاصيل بالاسفل

قال نائب رئيس الوزراء ووزير الإعلام الفلسطيني، نبيل أبو ردينة، إنه لا أحد يعرف مضامين خطة السلام التي يبادر اليها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بكافة حذافيرها، ولكن الفلسطينيين لا يوافقون على ما نشر حتى الان حولها.

وأضاف خلال إيجاز مع صحافيين إسرائيليين في رام الله اليوم أنه لا محل للتفاوض من خلال هذه الخطة إذا لم يتم طرح جميع القضايا على مائدة المفاوضات ومن ضمنها القدس واللاجئين.

كما أكد أبو ردينة "أن الفلسطينيين ينتظرون من رئيس الوزراء الإسرائيلي أن يهتم بمسيرة السلام وليس باستمرار البناء في المستوطنات مؤكدا أن الجانب الإسرائيلي سيجد شريكا فلسطينيا في حال أراد بجدية المضي قدما نحو السلام".