هيئة شؤون الأسرى: فعاليات التضامن مع الأسرى مستمرة طوال الشهر

الأربعاء 17 أبريل 2019

هيئة شؤون الأسرى: فعاليات التضامن مع الأسرى مستمرة طوال الشهر
التفاصيل بالاسفل

أكد الناطق الإعلامي باسم هيئة شؤون الاسرى والمحررين أن عدة فعاليات قد نظمت في عدة محافظات إحياءً  ليوم الاسير الفلسطيني  والذي يصادف ذكراه اليوم الموافق السابع عشر من شهر نيسان.

وقال الناطق الإعلامي باسم هيئة شؤون الاسرى والمحررين عبد ربه خلال حديثه لـ وكالة وطن : " إن الفعاليات مستمرة طوال شهر نيسان، محليا ودوليا، حيث عقد في الحادي عشر من الشهر الجاري مؤتمرا في مقر جامعة الدول العربية بمشاركة رئيس الهيئة اللواء قدري أبو بكر بهدف تسليط الضوء وإعلان حالة التضامن العربي مع قضايا شعبنا، وتحديداً قضية الأسرى.

وأوضح عبد ربه أن عشرات اللقاءت التوعوية قد نظمت في المدارس والجامعات انتصاراً لقضية الاسرى، مشيراً إلى أن كل محافظات الوطن نظمت فعاليات مختلفة، من افتتاح معارض فنية تتناول قضايا الاسرى، وعرض الأفلام الوثائقية التي عرضت تاريخ الحركة الاسيرة، وتنظيم مسيرات دعم وتأييد.

وأضاف عبد ربه : " سيتم تنظيم مهرجانا عند الساعة  السادسة مساء اليوم في بلدة أبوديس، كما نظم مهرجان في جامعة الاستقلال بمدينة أريحا".

واستكمل حديثه: " فعاليات يوم الاسيرة متواصلة، ففي 22 من الشهر الجاري، سينظم مهرجان خطابي عند الدوار الرئيسي في مدينة اريحا.
كما سيتم افتتاح حديقة باسم الأسرى في مدينة قلقيلية، الأحد القادم".

أما الخميس الموافق الخامس والعشرين سيفتتح مهرجان لـ" دوار الاسرى" في سلفيت.

في الثامن والعشرين من ذات الشهر سيفتتح معرض لرسومات وصور توثق تاريخ الحركة الأسيرة، حيث سيقام المعرض في مركز الإبدع بمخيم الدهيشة في مدينة بيت لحم، وفي اليوم الذي يليه سينظم معرضا في جامعة خضوري بمدينة طولكرم.

أما عن الفعاليات الدولية، أوضح عبد ربه، أن عدة فعاليات ستنظم في تونس والجزائر تضامنا مع الأسرى القابعين داخل السجون الإسرائيلية، لترتفع دائرة الفعل والمشاركة من قلب كل المؤسسات في العالم. وفي بروكسل سينعقد لقاء دولي نهاية الشهر الجاري، يتناول الحديث عن قضية الأسرى بكل تفاصيلها.

واكد عبد ربه، أن قضية الأسرى بحاجة إلى أن تتظافر كل الجهود من مختلف الجهات وتحديداً من قبل وزارة الخارجية ومنظمة التحرير لتنتصر القضية، وأن تكون حاضرة بشكل دائم في العقل السياسي واليومي لأبناء الشعب الفلسطيني.

ودعت هيئة شؤون جماهير شعبنا الفلسطيني في الوطن والشتات، للوقوف بجانب الأسرى والمشاركة الفاعلة في فعاليات إحياء يوم الأسير الفلسطيني، كما وتدعو كافة الشقاء العرب والأصدقاء والأحرار في العالم أجمع بالتحرك لنصرة الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي والوقوف بجانبهم في مواجهة المحتل وممارساته التعسفية، وتوفير الحماية الدولية للأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال وإلزام الاحتلال الإسرائيلي باحترام قواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني بالتعامل مع المعتقلين، والتأكيد على حقوق الأسرى باعتبارهم مناضلين من أجل الحرية.