ندوة ثقافية في طولكرم تؤكد على حقوق شعبنا ورفض صفقة القرن

الإثنين 17 يونيو 2019

ندوة ثقافية في طولكرم تؤكد على حقوق شعبنا ورفض صفقة القرن
التفاصيل بالاسفل

 أكد مشاركون في ندوة ثقافية بعنوان: " بتراثنا وعمقنا الثقافي سنفشل صفقة القرن "، نظمتها وزارة الثقافة والمجلس الاستشاري الثقافي في محافظة طولكرم على التمسك بحقوق شعبنا الفلسطيني وعلى رأسها إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف وعودة اللاجئين، والرفض المطلق لكافة التسريبات وما ينشر من أخبار وتصريحات حول صفقة القرن، وذلك بحضور مثقفي محافظة طولكرم والمجلس الاستشاري الثقافي وممثلي المراكز الثقافية والمكتبات في مكتب وزارة الثقافة.

 وفي كلمته الترحيبية ، أكد مدير مكتب وزارة الثقافة منتصر الكم على الدور الهام الملقى على عاتق المثقفين والأدباء والشعراء في توعية المواطن العادي على الخطر المحدق بهم وبقضيتهم العادلة من تداعيات صفقة القرن.

 من جانبه حذر صايل خليل منسق فصائل العمل الوطني في طولكرم من المخاطر التي تواجه شعبنا من مؤامرات تصفوية بما فيها صفقة القرن، ومؤتمر البحرين التطبيعي، معتبراً إن ما يجري تم إفشاله خلال مائة عام لتركيع شعبنا؛ داعياً جماهير شعبنا أن يكون التفافها مع كل قيادات الوطن الرافضة لصفقة القرن  في مسيرات شعبية لنسمع صوت شعبنا والعالم أجمع بالتوازي في مناهضة الاحتلال ومقاطعة البضائع الإسرائيلية والصمود أمام القرصنة الإسرائيلية وأمام المؤامرة لاستبدال الحل السياسي لقضيتنا الوطنية بالحل الاقتصادي .

   وخلال  مداخلات للمشاركين أكدوا التفافهم حول القيادة الفلسطينية الحكيمة الرافضة لتمرير صفقة القرن والمشروع الأمريكي لتصفية القضية الفلسطينية لصالح الكيان الصهيوني، وعلى ضرورة الوحدة الوطنية في مواجهة التحديات.