الثقافة والعلم ضيفتا برنامج صباح الخير

الجمعة 05 يوليو 2019

 الثقافة والعلم ضيفتا برنامج صباح الخير
التفاصيل بالاسفل

تلفزيون الفجر | راية عزوني | في الجمعة الأولى من يوليو لعام 2019، تناول برنامج صباح الخير فقرات تنوعت ما بين الثقافة، الاجتماعي، التربوي، والصحي.

حيث بدأ الحديث في أولى الفقرات عن التعزيز الذي يؤدي بدوره إلى زيادة التعلم، وذلك في مبادرة أطلقتها مدرسة باقة الشرقية " بالتعزيز نسمو ونرتقي" مع مدير مدرسة ذكور باقة الشرقية أ.حسام كتانة .

وأكد أ. حسام على أهيمة المبادرة ودورها في خلق جو من التنافس بين الطلبة ورفع مستوى تحصيلهم العلمي.

وأشار كتانة إلى ترحيب ذوي الطلبة بهذه المبادرة التي انعكست بشكل واضح على أبنائهم.

 

 

عشرات الدراسات التي خلصت لوجود فارق فعلاً بين قيادة كل من الرجال والنساء، بعضها يرجح كفة النساء والاخر يرجح كفة الرجال، وذلك حسب الزاوية التي ينظر منها .

وبالحديث مع مدرب السياقة الأستاذ عصام عودة أكد على الدراسة التي تشير إلى أن الرجال يتفوقون بالتحكم بالمقود، ملاحظة  النقاط العمياء، وكفاءة الإنعطاف .

بينما النساء يتفوقن في الالتزام بالسرعة المحددة ، استخدام الغمازات، الحفاظ على مسافة الأمان

 

وبالحديث عن مهرجان وادي الشعير بنسخته الثامنة استضاف صباح الخير محمد سلامة مدير مركز واصل لتنمية الشباب ورئيس اللجنة التحضيرية للمهرجان الذي تحدث عن التحضيرات والفرق الفنية التي ستكون حاضرة هذا العام أبرزها فرقة العاشقين.

وأكد سلامة على أهمية الرسالة الثقافية لوادي الشعير وهي التأكيد على الهوية الوطنية الفلسطينية، والتي غالبا ما تتجسد في العروض الفنية والثقافية، بالإضافة إلى الزوايا المشاركة في المهرجان دعما للمشاريع الصغيرة.

ودعا سلامة كافة الجماهير الكرمية للحضور والمشاركة في دعم المهرجان.

واستعرض البرنامج الذي اعتاد على تسليط الضوء على القضايا والمشاريعه الشبابية، فقرة حول "متجر كافكا" لأربع فتيات من محافظة جنين خلقن صورة مختلفة للمقاهي المعتادة، حيث يعتبر "كافكا" المستوحى من الرواية اليابانية "كافكا على الشاطئ" حاضنة للمثقفين والطلبة، بالإضافة إلى بيع الكتب فيه أو استعارتها لمحبي القراءة.

وفي النهاية استضاف البرنامج أوجين عبد ربه أخصائية علم المنعكسات والطاقة، وتحدثت حول علم المنعكسات وهو  معالجة لطيفة وبسيطة للاسترخاء والتدليك والذي يقوم بالضغط على نقاط معينة في اليدين والقدمين، تسمى بمناطق ردات الفعل.

وأكدت الأخصائية على أهمية هذا العلم الذي يعتبر الأسرع في العلاج، ويخفف الكثير من الالام في الجسم عن طريق التركيز على نقاط الارتكاز.