محافظ طولكرم عصام أبو بكر يلتقي وزيرة شؤون المرأة د. أمال حمد

الأربعاء 07 أغسطس 2019

محافظ طولكرم عصام أبو بكر  يلتقي وزيرة شؤون  المرأة د. أمال حمد
التفاصيل بالاسفل

التقى محافظ طولكرم عصام أبو بكر في دار المحافظة، وزيرة شؤون  المرأة د. أمال حمد والوفد المرافق لها، بحضور ممثلات المؤسسات النسوية،والجهات المختصة بمؤسسة المحافظة، وذلك في إطار بحث التعاون المشترك ومناقشة العديد من القضايا على مستوى المحافظة.

وأكد المحافظ أبو بكر على توجيهات الرئيس محمود عباس " أبو مازن" تجاه قضايا المرأة الفلسطينية، انطلاقا من مكانتها ودورها، باعتبارها نصف المجتمع، ومربية النصف الأخر منه، مشيداً بسياسات الحكومة برئاسة الدكتور محمد إشتيه لتعزيز صمود المواطنين والوصول إلى احتياجاتهم ومتطلباتهم، بالرغم من الحصار المالي والسياسي الذي يتعرض له شعبنا وقيادتنا، من خلال اعتداء الاحتلال على عائدات الضرائب الفلسطينية، تحت ذريعة دفع مخصصات عائلات الشهداء والأسرى.

وأثنى المحافظ أبو بكر على دور وزارة شؤون المرأة ممثلة بالوزيرة د. حمد، وطاقم الوزارة، وما تقوم به من برامج وأنشطة لتعزيز مكانة المرأة وحضورها، مشيراً ما تمثله المؤسسات النسوية في محافظة طولكرم من حالة متميزة من التعاون والشراكة الدائمة والمستمرة.

من جانبها، ذكرت  الوزيرة  د. حمد بأن زيارة محافظة طولكرم واللقاء مع المحافظ أبو بكر، تأتي في إطار مجموعة من اللقاءات في المحافظات، بناء على توجيهات الرئيس محمود عباس  "أبو مازن" وتطبيقاً لسياسة الحكومة برئاسة د. محمد إشتيه، موضحةً بأن الوزارة اعتمدت هذا العام سياسة تمكين المجتمع بالمرأة، مع الاعتماد على  التمكين الاقتصادي باعتباره البوابة للتمكين الاجتماعي والسياسي.

وتابعت د. حمد قائلةً : "نحن في محافظة طولكرم، للاستماع إلى احتياجات المؤسسات النسوية والإطلاع عليها، ولتحديد الأولويات والبرامج التي يمكن العمل عليها من خلال الشراكة مع كافة القطاعات، علماً أن الرجل شريك إلى جانب المرأة وجزء أساسي من عملية تعزيز مكانة المرأة وحضورها في المجتمع الفلسطيني.