النجار : ننفي رواية عائلة اسراء حول وفاة ابنتها بـ"مس الجن"

بانتظار نتائج تشريح الجثمان| الصحة : نؤكد ان اسراء عانت من كسر أسفل عمودها الفقري وحالة نفسية سيئة

الأربعاء 04 سبتمبر 2019

بانتظار نتائج تشريح الجثمان| الصحة : نؤكد ان اسراء عانت من كسر أسفل عمودها الفقري وحالة نفسية سيئة

المصدر : وطن للانباء

التفاصيل بالاسفل

ريم أبو لبن- أكد الناطق باسم وزارة الصحة، أسامة النجار، بأن سبب وفاة الفتاة إسراء غريب ما زال "غير معروفا" حتى اللحظة، وانها توفيت في ظروف غامضة وما زالت قيد الفحص، ونفى موتها إثر تعرضها لـ"مس الجن" بحسب رواية العائلة، وفقاً لما ذكره موقع وطن للانباء.

وقال النجار: "لم يحدد سبب الوفاة بعد، حيث ما زالت جثتها قيد الفحص حتى الان، وقد جرى تشريح الجثة من قبل الطب العدلي، واخذت العينات كي يتم فحصها ومعرفة اسباب وفاتها".

وشدد بقوله: "لا يوجد ما يمسى الموت بالجن، وقد ماتت بظروف غامضة، وجثتها خضعت للتشريح والعينات التي تم أخذها قيد الفحص".

وأوضح خلال حديثه بأن إسراء قد نُقلت في البداية إلى الجمعية العربية، ومن ثم أدخلت مستشفى بيت جالا الحكومي في العاشر من شهر أب/ أغسطس الماضي، فيما قررت العائلة في الثالث عشر من الشهر الماضي اخراج إسراء من المستشفى.

وأكد بأن مستشفى بيت جالا قد أجرى فحوصات لإسراء، وقد تبين بوجود كسور في إسفل عمودها الفقري، إضافة لجروح في منطقة العين اليمنى، فيما أن حالتها النفسية آنذاك وصفت بـ"الصعبة"، حيث كانت تعاني من الهذيان وارتفاع صوتها بحسب ما ذكر النجار، مشيراً إلى أن حالتها في ذاك الوقت قد وصفت بـ" الحادة جداً"

وقال: "تم إرسال التقارير الطبية و صور الأشعة الخاصة بـ إسراء  إلى 3 مستشفيات وهي: مستشفى عالية، ورفيديا، ومجمع فلسطين الطبي" وذلك لتبيان الحالة الصحية للفتاة وتحديد مدى خطورة حالتها، وعرضها على أخصائي جراحة أعصاب".

وبحسب ما أوضح النجار، فإن مستشفى رفيديا وبعد تثبيت الوضع الصحي للحالة، قد تبين بأن وضعها الصحي "ليس خطيراً.. ويمكنها الانتظار".

أما مجمع فلسطين الطبي، فقد قرر إجراء ترتيبات نقلها ليُجرى لها العملية بحسب ما ذكر النجار، وقد أحضر جراح الأعضاء من مستشفى بيت جالا كي يجري لها فحوصات، حيث "وجد أن حالتها النفسية تزداد سوءا"، وعليه تم استدعاء أخصائي أمراض نفسية.

وأضاف: "الإخصائي النفسي أجرى فحوصاته، وكتب تقاريرا طبي يؤكد أن إسراء كانت في حالة نفسية سيئة وهي بحاجة إلى تناول نوعين من الأدوية من أجل تهدئتها والتعاطي معها".

وأشار بأن إسراء قد أحرجت من المستشفى وعلى مسؤولية العائلة الساعة 12:30 ظهراً من صباح الثالث عشر من الشهر الماضي. وأعلنت الشرطة في بيان مقتضب يوم الخميس الموافق 22/8/2019 عن وفاة إسراء البالغة من العمر (21) عاما من بيت ساحور قضاء بيت لحم.

وبذكر أن قضية الفتاة إسراء غريب والتي توفيت في ظروف غامضة قد شغلت الرأي العام المحلي والعربي، والنشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي حيث تبادل البعض عدة روايات لوفاتها، فيما لم يعلن عن نتائج التحقيق بعد.