اجتماع اللجنة التوجيهية لبحث التحضيرات لإطلاق خطة تنمية العنقود الزراعي في طولكرم

الخميس 12 سبتمبر 2019

 اجتماع اللجنة التوجيهية لبحث التحضيرات لإطلاق خطة تنمية العنقود الزراعي في طولكرم
التفاصيل بالاسفل

ترأس محافظ طولكرم عصام أبو بكر في دار المحافظة، اجتماع اللجنة التوجيهية لبحث التحضيرات لإطلاق خطة تنمية  العنقود الزراعي بمحافظة طولكرم  بناءً على قرار مجلس الوزراء باعتماد محافظات طولكرم، وقلقيليه وطوباس عناقيد زراعية.

جاء ذلك في دار المحافظة، بمشاركة مدير عام مديرية زراعة طولكرم م. سمير سماره، و نائب قائد المنطقة العقيد علاء الزبن،وأعضاء اللجنة  من المؤسسات الحكومية، والأهلية، والجهات المختصة ذات العلاقة.    

وأكد المحافظ أبو بكر على توجيهات الرئيس محمود عباس " أبو مازن" بدعم صمود أبناء شعبنا الفلسطيني، والدفاع عن ثوابتنا و حقوقنا العادلة غير القابلة للتصرف، مشيداً بجهود الحكومة برئاسة رئيس الوزراء د. محمد إشتيه، من خلال ما تبذله لتنفيذ المشاريع التنموية، ومنها خطة تنمية العناقيد، وغيرها من المشاريع التي تقوم عليها الحكومة لتعزيز صمود المواطنين في مواجهة جرائم الاحتلال اليومية بحق أبناء شعبنا في كل مكان.  

وتابع المحافظ أبو بكر قائلاً: "  تأتي الخطة التنمية للعنقود الزراعي بالشراكة والتعاون مع كافة المكونات، علماً أن  وزارة الزراعة هي صاحبة الاختصاص المباشر، فيما أن  هذا كله في إطار العمل للانفكاك عن الاحتلال، والتوجه نحو  توفير احتياجاتنا من المنتوج الوطني، وخاصة أن طولكرم محافظة زراعية، فيها وفرة للأراضي، والمياه، وخبرة المزارعين، علاوة على تحقيق نجاحات بزراعات نموذجية، بالإضافة لوجود صناعات تحويلية معتمدة على الزراعة".

من جانبه قدم  مدير عام زراعة طولكرم م. سمير سماره شرحاً عن التحضيرات والجهود المبذولة لإطلاق خطة تنمية العنقود الزراعي في المحافظة ، مثنياً على دور المحافظ أبو بكر، وجميع أعضاء اللجنة وكافة الشركاء من المؤسسات الرسمية والأهلية والجهات المختصة ذات العلاقة، مشيراً إلى أن الخطة جاءت بقرار من مجلس الوزراء، بإقرار سلسلة من المشاريع لتحقيق التنمية في القطاع الزراعي على مستوى محافظة طولكرم، مقدماً شرحاً عن خطة العمل، والمراحل التي انطلقت بها المديرية بالتعاون مع كافة الشركاء لإنجاز الخطة.