تداعيات حريق "جاشوري" وملفات أخرى في "صباح الخير"

الجمعة 06 سبتمبر 2013

تداعيات حريق "جاشوري" وملفات أخرى في "صباح الخير"
التفاصيل بالاسفل

تلفزيون الفجر الجديد- شادي عبد الله- تداعيات حريق مصنع "جاشوري" وملفات متعددة تهم كل مواطن كرمي وفلسطيني سلط "صباح الخير" الضوء عليها، في حلقة جديدة من البرنامج الأسبوعي من إعداد وتقديم خالد بدير، ومستضيفاً مدير فرع جامعة القدس المفتوحة في طولكرم الدكتور زياد الطنة، مدير عام صحة طولكرم سعيد حنون، مراد شلبي موجه الصحة في مديرية التربية والتعليم في طولكرم، الناطق الاعلامي لقائمة "فلسطينيين" في مشروع المجلس الشبابي كمال صباريني واخصائية التجميل الدكتورة عبير السرغلي.

وتحدث الطنة حول مفهوم الانتساب الى جامعة القدس المفتوحة وطريقة التعليم المفتوح وكيف اثبت كفائته، وأشار الى شروع جامعة القدس المفتوحة في تنفيذ مقرها الجديد الواقع بعد مخيم نور شمس والذي سيشكل نقلة نوعية في تحسين الجو الدراسي للطلبة.

وأوضح مدير الجامعة في طولكرم أن المنح التي تأتي الى الجامعة يتم توزيعها بشكل عادل على الطلبة وضمن معايير معينة، واكد على اهتمام الجامعة بالطلبة الكبار في السن من خلال تعزيز وجودهم وتمكينهم في المقاعد الدراسية.

وفي الحدث التي شغل طولكرم جميعها الليلة الماضية بسبب إشتعال النيران في مصنع "جاشوري"، واستضاف الزميل خالد مدير عام صحة طولكرم سعيد حنون لتوضيح التداعيات البيئية والصحية بعد الحريق وانتشار الدخان.

وقال حنون أعلنا سابقاً مراراً وتكراراً أن وجود هذه المصانع غير المرخصة يشكل خطورة على صحة المواطنين والبيئة بسبب الضرر الناتج عن الأبخرة لما تسببه من العديد من الأمراض الخطيرة، مضيفاً أن هذه المصانع يجب إزالتها فوراً كونها محرمة دولياً.

وأشار ان نسبة السرطانات في طولكرم  تعد مرتفعة مقارنة مع المدن المجاورة، وخاصة سرطان الرئة والدم.

واستكمل "صباح الخير" فقراته بالانتقال الى زاوية الصحة للحديث عن الصحة المدرسية مع مراد شلبي موجه الصحة في مديرية التربية والتعليم في طولكرم.

وأكد شلبي أن مديرية التربية تنصب اهتمامها أمام كل شيء يحيط ببيئة الطالب الدراسية من مباني وادراج وساحات وادوات دراسية من الناحية الصحية والتأكد من سلامة استخدامها، وذلك من خلال الزيارات الى المدراس والإرشاد الصحي للطلاب والمعلمين.

وحلَّ الناطق الاعلامي لقائمة "فلسطينيين" في مشروع المجلس الشبابي كمال صباريني ضيفاً على الزميل خالد بدير، ليتحدث عن فكرة المجلس التشريعي وكيف حاكت احتياجات الشباب الفلسطيني والذي بلغ عدد المنتسبين ما يقارب 43 الفاً ما بين عمر 18-30 عاماً، ويذكر أن موعد الانتخابات هو الثلاثين من الشهر الجاري.

وختام فقرات البرنامج كان مع اخصائية التجميل الدكتورة عبير السرغلي لتقديم الارشادات والنصائح لبشرة صحية ونقية في ظل المتغيرات الجوية من جو حار والى بارد.

وأشارت السرغلي الى أهمية الاعتناء بالبشرة في جميع الاوقات من خلال النظافة الدائمة واستخدام المراهم الصحية المناسبة، ووسائل العلاج الطبيعي مثل استخدام الخضار والمواد العشبية المناسبة لكل نوع بشرة.

{gallery}2013/9/sbahal5eer6-9{/gallery}