في قلبي كلام

السبت 07 فبراير 2015

في قلبي كلام
التفاصيل بالاسفل

تلفزيون الفجر الجديد- عبد العزيز بدارنة- ألا في ظلام الليالي أسمع صوتها وأشعر بدقات قلبها الفتان .. هي فتاة الأحلام التي بخيالي كونتها بقلم الرسام .. هي فتاتي وعبق أنفاسي حتى في المنام .. أنتظر رؤياها وأشتهي لقاها وبغيابها أشعر بأني لست إنسان .. ربي سواها وأنا نصيبها ! ربي خلقها وأنا بعده راعيها ! ربي كبرها وأنا أحببتها ! ربي كتب لي ولها اللقاء بعد أيام من الحرمان !.. وربي قدير قدر لنا الجمع والحنان !! ..

وألا في الصباح أنتظر تنبيهها لي بالاستيقاظ وأسمع نغمات نفسها الرنام.. فجسدي يرجف وعقلي يجن وروحي تنهض بكل رهفة العفوية والاطمئنان .. هي كل شيء والأشياء بها تحققت بسلام .. هي رونق أستطعم به في كل يوم معها وبدونها أنا تعبان .. الأيام دارت وأصبحت أجمل بوجودها معي في كل مكان .. فهي فتاة ليست كالفتيات في هذا الزمان . ولم يسبق أن أتى مثلها في زمن من الأزمان. . روحها مسك وكلامها عطر فتان .. ولمسة يدها شئء غريب يرجف القلب ويصرع اللسان .. تغمض عيني فخيالي يسرح ويحلم بها بسلام.. وفي كل ساعة يذوب القلب والعين تطرح دمعها أرضا وتتمنى منها الوصال فيأتي وقت الكلام فتضيع الحروف من سطور اللسان .. فأقول حدثيني بالكلام.. فتقول بماذا أحدثك.!!

وأنت تصرعني بما تتفوه به من حروف تضيع نفسي وتضعني في قفص الأحلام.... وصوتي لها.. نبض قلب يشعرها بالأمان .. فيا رب أدمني لها ولا تحرمها من خصلة الحنان التي أقدمها لها على طبق من الحب والاحترام .. وفي قلبي كلام .. إنها هي الحب والحياة والأحلام وخصلة الأمان وراحة البال وسعادة النفس والاطمئنان وهي الليل والنهار والصباح والمساء والبسمة والراحة وزينة هذه الأيام. ..