دراسة: هوس التفوق الدراسي يدمر سعادة الطفل

الثلاثاء 10 يناير 2017

دراسة: هوس التفوق الدراسي يدمر سعادة الطفل

اذا كنت تريد أن يصبح أطفالك ناجحين لاحقا في الحياة، فيجب أن تتجنب الضغط عليهم للحصول على أفضل الدرجات في المدرسة، وفقا لمجموعة جديدة من البحوث

وقالت الدراسة أن الآباء والأمهات يجب ان يتوقفوا عن الضغط على أطفالهم للحصول على اعلى الدرجات والمشاركة في الأنشطة اللامنهجية، خصوصا إذا كانت هذه الطموحات تأتي على حساب المهارات الاجتماعية واللطف، لأن ذلك يمكن أن يعمل ضد مصلحة الاطفال ويمنعهم من النجاح في الحياة الواقعية.

وقالت الباحثة المشاركة في الدراسة  سانيا لوثر، أستاذة في ولاية اريزونا جامعة ولاية في الولايات المتحدة، "عندما يشدد الآباء على إنجازات الأطفال أكثر بكثير من قيم مثل التعاطف واللياقة خلال السنوات الأولى، فهم يزرعون بذور التوتر وقلة الرفاه الاجتماعي، الامر الذي يصبح اكثر وضوحا في مرحلة الصف السادس."

وأضافت، "من أجل تعزيز الرفاه والنجاح الأكاديمي خلال السنوات الحرجة المحيطة بسن المراهقة، تشير نتائج الدراسة الى ضرورة أن يحاول الآباء ابراز جوانب مثل اللطف واحترام الآخرين على الأقل بنفس قدر (أو أكثر من) الأداء الأكاديمي المتميز والجوائز اللامنهجية."

وركزت الدراسة على تصورات قيم الوالدين لحوالي 506 من طلاب الصف السادس من مجتمع رغيد العيش.

وطلب من الأطفال ترتيب أكثر ثلاثة قيم يفضلها والديهم من ستة قيم.

وكانت القيم الثلاث الأكثر تسجيلا، النجاحات الشخصية، والنجاح لاحقا في الحياة، والثلاثة الأخرى كانت اللطف، واللياقة، واحترام الآخرين.

وأظهرت النتائج أن الأمهات والآباء يركزون على الإنجاز مقابل اللطف الشخصي الامر الذي لعب دورا رئيسيا في تعديل شخصية الطفل والأداء الأكاديمي، وكذلك تصورهم لانتقادات الوالدين.

وقالت لوثر، كانت أفضل النتائج بين الأطفال الذين رأوا في أمهاتهم وآبائهم تقديرا لقيم مثل اللطف واحترام الآخرين.

نشرت الدراسة كاملة على الانترنت في مجلة الشباب والمراهقة.