مشروبات الطاقة سم حلو المذاق!

الأحد 13 أغسطس 2017

مشروبات الطاقة سم حلو المذاق!

إذا كنت تعتقد أن قول "نعم" لمشروبات الطاقة هو أمر على الموضة وعصري، دعونا نقول لكم أن الأمر ليس كذلك. وبدلا من ذلك، هو سم حلو المذاق وقد يؤدي الى مجموعة من الاضطرابات التي قد تؤدي في نهاية المطاف الى قدر محتوم. تعالوا نتعرف على الحقائق المخيفة لمشروبات الطاقة.

الصداع والشقيقة

تقول الأبحاث ان تقليل أو تغيير كمية الكافيين في الجسم بشكل يومي يمكن أن تؤدي إلى الصداع المتكرر وحتى الصداع النصفي. وهذا ما يسمى أعراض انسحاب الكافيين. وبما ان مشروبات الطاقة تضخ الكافيين في الجسم، فهي تسبب ضرارا أكثر منه فائدة.

زيادة نوبات الهلع

سوف تفاجأ لمعرفة أن مشروبات الطاقة معبئة بالكافيين بينما تشير كل البحوث الى ان تناول جرعات كبيرة من الكافيين يمكن ان تسبب نوبات هلع كبيرة.

الأرق واضطرابات النوم

لا بد انك استخدمتها اثناء الامتحانات للبقاء مستيقظا، ولكن حذار، إذا استهلكتُ بشكل منتظم فأنها يمكن أن تسبب الأرق والاجهاد وعدم القدرة على النوم بشكل مريح.

السكري

يمكن لعبوة مشروب الطاقة ان تقول انها تحتوي على صفر من السكر ولكن الحقيقة غير ذلك، اغلبية المشروبات تحتوي على نسبة عالية من السكر، ويمكن أن تدمر الخلايا المنتجة للانسولين في البنكرياس، مما قد يؤدي إلى مرض السكري من النوع الثاني.

سلوك محفوف بالمخاطر

كشفت دراسة نشرت في مجلة أمريكية أن استهلاك المراهقين الذين هم أكثر عرضة للقيام بالمخاطر قد يؤدي إلى إصابات أو خسائر في الأرواح بسبب الإدمان على مشروبات الطاقة.

الهلع والعصبية

تناول الكثير من الكافيين يمكن أن يؤثر بشكل سيئ على مستوى ثقتك بنفسك ويجعلك قلقا. تبين الدراسات ان تناول اكثر من 2 مشروبات في يوم واحد يمكن أن يسبب خلل عاطفيا واضطراب في المشاعر.

الكآبة

اما الصدمة فهي ان تعرف أن مشروبات الطاقة الحالية تحتوي على مكونات توصف عموما إلى المرضى الذين يعانون من الاكتئاب.

ارتفاع ضغط الدم

أولئك المصابون بارتفاع ضغط الدم يجب ان يتجنبوا مشروبات الطاقة لأن الكافيين المركز يمكن ان يؤدي إلى خطر السكتة الدماغية وغيرها من المشاكل الصحية المرتبطة بارتفاع ضغط الدم.