الحقن داخل الرحم ونسبة نجاحه

السبت 09 مارس 2019

الحقن داخل الرحم ونسبة نجاحه
التفاصيل بالاسفل


تلفزيون الفجر| تتم عملية التلقيح الصناعي من خلال حقن السائل المنوي بعد عمل معالجة له داخل الرحم، وذلك في وقت محدد وهو الوقت المناسب لإخصاب البويضة، وذلك لتعزيز فرص الحمل بتقريب الحيوانات المنوية من البويضات، ويتم هذا الأمر على عدة خطوات وهي:-

1- تنشيط المبيض حيث يتم حقن الزوجة بحقن تنشيطية للتبويض لضمان خروج عدد كبير من البويضات الناضجة لزيادة فرص التخصيب، وذلك في اليوم الثاني من الدورة الشهرية، ويكون تنشيط خفيف، وليس كما يحدث في عمليات أكبر مثل الحقن المجهري، أو أطفال الأنابيب.

2- متابعة نمو البويضات من خلال السونار المزود بموجات فوق صوتية، عن طريق المهبل، حتى يصل حجم البويضة إلى ما يزيد عن 17 مم، لتحديد الوقت الذي تكون فيه البويضة جاهزة للإخصاب.

3- يتم أخذ حقنة التفجير حتى يكتمل نمو البويضة ويتم خروجها من المبيض بعد 38 ساعة من أخذ الحقنة، وفي هذا الوقت تكون المرأة في حالة استعداد تام للخضوع لعملية الحقن داخل الرحم.

4- يتم تحضير السائل المنوي للرجل وحقنه داخل الرحم بواسطة قسطرة، وذلك في الوقت المتوقع للتبويض، ولا تأخذ العملية أكثر من عشر دقائق، ولا تحتاج إلى التخدير، فهو أمر في غاية البساطة كما يصف الأطباء، وهو الحل الأمثل لتجنب حدوث أي مشاكل خلال العلاقة الحميمة بين الزوجين من شأنه تأخير أو عرقلة وصول الحيوان المنوي إلى البويضة الناضجة ومن ثم حدوث الحمل.

تصل نسبة نجاح العملية عند إتمامها بصورة تامة في الوقت المناسب للتبويض، إلى حوالي 18% في الدورة العلاجية الواحدة، وتصل إلى حوالي 40% خلال ثلاث دورات علاجية، وذلك إذا كان عمر المرأة أقل من 35 عام، ويجب أن يكون قد تم تنشيط المبيض قبل إتمام العملية، لتكون نسبة نجاحها كبيرة بشكل ملحوظ، وتفادي نسب الفشل، وليس شرط الحصول على نتيجة إيجابية من أول مرة، حيث أنه مع التكرار لعدة مرات يمكن الوصول إلى نجاحها وحدوث الحمل.

عوامل تساعد على نجاح عملية التلقيح الصناعي:

اختيار الطبيب الماهر في مجاله، وضرورة أن يكون المختبر أو المركز الذي سوف تتم بها العملية على درجة عالية من التعقيم والأمانة، وتمتع الطبيب بسمعة طيبة ونجاح في مجاله.

عمر المرأة من المفضل ألا يزيد عن 40 عاماً، وكلما زاد العمر قلت نسبة حدوث الحمل ونجاح العملية.

ضرورة اتباع المرأة بعد خضوعها للتلقيح الصناعي للراحة التامة لمدة لا تقل عن أسبوع من تاريخ العملية، لضمان التصاق البويضة المخصبة في جدار الرحم، ومن العلامات التي تدل على نجاح العملية نزول بضع قطرات من الدماء خلال 10 أيام من الحقن داخل الرحم.

تجنب حدوث جماع خلال فترة الإنتظار وهي حوالي 15 يوم بعد العملية، وبعدها يمكن التأكد من نجاح العملية من خلال اختبار الحمل.

#دكتور_مازن_الرواشدة
#استشاري_امراض_العقم_وأطفال_الأنابيب
#استشاري_امراض_نسائية_والتوليد
#الحقن_داخل_الرحم_ونسب_نجاحه
#مستشفى_الامل_العيادات_الخارجيه
#مستشفى_الاستشاري_وحده_الاخصاب
#أطفال_أنابيب #حقن_مجهري #تلقيح_صناعي #أطفال #توأم #ولادة #ضعف_تبويض #ضعف_الحيوانات_المنوية #عقم #ترجيع_اجنة #تأخر_الانجاب #تأخر_الحمل
#عمان_امارات_سعوديه_عراق
‏#IVF_عمان_الاردن

للتواصل والاستفسار
#الاردن،عمان
#مستشفى_الأمل_العيادات_الخارجية
00962797981515