اكتشاف “بئر نبيذ” في إيران.. وهكذا تكّون محتواه

في حادثة فريدة من نوعها، تناقلت وسائل الإعلام الإيرانية أمس الأربعاء خبراً عن اكتشاف السلطات لـ”بئر نبيذ” في محافظة لورستان غرب البلاد.. وتبين لاحقاً أن البئر هذه كانت تُستخدم لتخزين الكحول المنتج منزليا.

وتم اكتشاف هذه البئر بالقرب من إحدى قرى مدينة خُرم آباد، عاصمة إقليم لورستان. وأخرجت الشرطة محتواها بواسطة مضخة مياه.

سحب النبيذ من البئر
سحب النبيذ من البئر

وبحسب وسائل الإعلام الإيرانية، كانت البئر تستخدم لتخزين “كحول منتج منزلياً”. وقد أرسلت الشرطة “فريق تحقيق” إلى المكان بعد تلقي معلومات عنها.

ولم ترد أية معلومات عن كمية النبيذ المخزنة في البئر. كما لم يتم الإعلان عن اعتقال أي شخص بهذا الصدد.

ويعتبر بيع المشروبات الكحولية واستهلاكها جريمة بموجب القوانين في إيران، وعقوبة تناولها 80 جلدة، وإذا تكرر ذلك مرتين قد يؤدي إلى عقوبة الإعدام. ومع ذلك، يشتري بعض المواطنين المشروبات الكحولية سراً، وبعضها مصنوع في المنازل، أو يتم تهريبه من الخارج.

ومن وقت لآخر، يؤدي شرب المشروبات الكحولية المعدة منزلياً إلى حوادث تسمم ووفيات في إيران.

وبحسب آخر الأخبار الرسمية، فقد أصيب 19 شخصاً بالتسمم في مقاطعة هرمزجان في الأسبوع الأول من شهر يونيو الماضي بسبب تناول كحول محلية الصنع، مما أدى إلى وفاة شخص واحد على الأقل.

مقالات ذات صلة