ووهان الصينية تحظر صيد الحيوانات البرية وتناولها

الخميس 21 مايو 2020

ووهان الصينية تحظر صيد الحيوانات البرية وتناولها
التفاصيل بالاسفل

أصدرت مدينة ووهان في وسط الصين، حيث نشأت جائحة فيروس كورونا المستجد، حظرا تاما على صيد الحيوانات البرية وتربيتها وتناولها.

تأتي هذه الخطوة في استجابة واضحة للبحث الذي يظهر أن الفيروس نشأ على الأرجح بين الخفافيش، وتم نقله إلى الأشخاص عبر أنواع برية وسيطة تُباع من أجل الطعام في سوق بالمدينة.

ويسعى الحظر الصادر أمس الأربعاء إلى تنفيذ الإجراءات التي تم تمريرها على المستوى الوطني والتي تتضمن الحيوانات البرية، وتعهد بتقديم إعانات مالية لمساعدة التجار على الانتقال إلى مجالات عمل أخرى.

ومع ذلك، يتضمن القانون العديد من الاستثناءات، بما في ذلك الحيوانات المستخدمة في مجال الطب الصيني التقليدي، طالما أنها لا تستهلك كغذاء للبشر.

اختبارات لسكان ووهان

ولم يتضح ما إذا كان الحظر سيشمل البانغولين-آكل النمل- وهو من الثدييات الصغيرة التي تستخدم في الطب الصيني التقليدي ويعتقد أنها كانت الناقل الوسيط للفيروس. وسيطبق الحظر على الفور، وسيُصبح مفعوله ساريا لمدة خمس سنوات.

إلى ذلك، تمضي السلطات قدما في حملة لإجراء اختبارات الفيروس على جميع سكان مدينة ووهان بوسط البلاد، والبالغ عددهم 11 مليون نسمة، والذين يعتقد أنهم مركز بؤرة الوباء عالميا.

وتم اختبار أكثر من مليوني شخص حتى الآن، وفقًا لوسائل الإعلام الرسمية نقلاً عن مسؤولي صحة محليين، وكان 71 اختبارًا إيجابيًا لكن لم تظهر عليهم أي أعراض. واستأثرت المدينة بأكثر من 50 ألف من إجمالي الحالات المصابة في الصين.