‎”التعلم من خلال الفن” أفضل مبادرة عربية في العالم في كأس العالم للمبدعين العرب لعام ٢٠٢١

توجت مبادرة التعلم من خلال الفن بلقب أفضل مبادرة عربية في العالم في بطولة كأس العالم للمبدعين العرب (أو ما يعرف بمسابقة أفضل العرب في العالم) لعام ٢٠٢١ التي نظمتها المجموعة العربية The Arabs Group.

‎وشارك في المسابقة مبدعون في شتى المجالات من ١٧ دولة عربية أو من أصول عربية من دول العالم المختلفة، بالإضافة إلى عرب مقيمون في دول أجنبية حول العالم. 

‎وأقيم الحفل الختامي للمسابقة في الهيئة الملكية للطب في منطقة الميفير الشهيرة في مركز العاصمة البريطانية لندن.

‎وحضر الحفل الختامي مجموعة من المشاهير، منهم: المخرج السينمائي السوري البريطاني أنور القوادري، والفنانة ونحاتة شركة عالم ديزني البولندية برلينا سلوسارتزيك، الفنان الغاني يوجين أنكوماه، الفنان الألماني البريطاني روبن شتر (مبتكر مدرسة شتريزم الفنية)، المصور العالمي أمير بيك  أحد أصحاب أغلى صور فوتوغرافية في العالم، المطربة الإنجليزية كيتي سباركيز، الفنانة والممثلة الإنجليزية دبرا ملينغتون، عازفة الناي الصينية المشهورة شيري شين (رئيسة قسم الناي في الوركسترا الصينية وأحد أعضاء أوركسترا الكلية الملكية في بريطانيا، والتشكيلية الإنجليزية مارغريت أتكنسون، سفيرة الفن السعودي سلوى حجر، الفنانة والإعلامية السورية البريطانية أسمهان كرجوسلي، المدربة الدولية المصرية غادة السيد والفنان التونسي الفرنسي محمد نفاتي.

‎وأقيم على هامش الحفل االختامي ملتقى لندن الدولي السنوي للفن التشكيلي الذي تضمن أعمالا استثنائية لعدد من عمالقة الفن التشكيلي العربي والعالمي مثل أعمال عبادي الجوهر: أفضل فنان تشكيلي عربي في العالم في فن الرسم بالخط العربي، وأحمد خليلي: أفضل فنان تشكيلي عربي في العالم في فن المنمنمات، وعادل أصغر: أفضل فنان تشكيلي عربي في العالم في فن الرسم بالالوان المائية، ومحمد ايت موش: أفضل فنان تشكيلي عربي في العالم في الإبداع الفني. وسلوى حجر: أفضل فنان تشكيلية عربية في العالم في الفن الواقعي. محمد نفاتي: أفضل فنان تشكيلي عربي في العالم في البوب آرت، وبرلينا سلوسارتزيك: فنانة ونحاتة شركة عالم ديزني Disney.

‎وليست هذة المرة الأولى التي تتوج بها مبادرة “التعلم من خلال الفن” التي أطلقتها صاحبتها د. عبير حامد عام 2012، بلقب دولي، بل سبق وتوجت هي وصاحبتها بعدة مسابقات دولية ومحلية حتى صارت المبادرة الأكثر ترشيحًا وتتويجًا.

‎وشاركت مبادرة “التعلم من خلال الفن” في برنامج ملكة المسؤولية الاجتماعية،وحصلت على لقب ملكة الضفة، ووصلت مراحل حاسمة وحصلت على تكريم في دبي، كما تأهلت في خمسة مسابقات خمسة منها محلية وخمسة دولية.

‎وتهدف مبادرة التعلم من خلال الفن ، إلى التفنن وتكنيك المعلومة للمتلقي بشكل عام وليس فقط للطالب، لتلقي المعلومة التربوية الاجتماعية، الثقافية بشكل فني جميل تحببه بها وتترسخ في الذهن سواء طلبة، أو متلقٍ بشكل عام من الجمهور، ترسيخ المعلومة الوطنية عن القضية الفلسطينية بأسلوب فني جميل، وتنقلت المبادرة في سبع مدارس في الوطن لتستقر في مدرسة بنات سلواد الأساسية العليا.

‎وأطلقت د. عبير حامد مبادرتها “التعلم من خلال الفن” التي أصبحت مبادرة عالمية وحصلت على ترخيص دولي ومزاولة، بتخطيها حدود الوطن، قبل نحو عشرة أعوام وهي مبادرة اجتماعية ثقافية وطنية، تاريخية، إنسانية، وتربوية، حصيلة جهد سلسلة فعاليات ومشاريع وأنشطة، دمجت استراتيجيات تعلم نشط مختلفة في مبادرة واحدة، مثل الدراما، والموسيقى، ومسرح الدمى، والوسائل الفنية الخشبية، والغناء، والإذاعة المدرسية، والسبوتات الإذاعية، واستخدام البيئة الصفية الجاذبة، واهتمت باستيعاب ودمج ذوي الاحتياجات الخاصة، وذوي القدرات التعليمية المحدودة.

‎وصاحبة المبادرة هي عبير حامد، من بلدة سلواد شرق رام الله، خريجة جامعة بيرزيت بكالوريوس تاريخ وعلوم سياسية وماجستير تاريخ عربي إسلامي وحاصلة على 14 شهادة دراسية في حقول أخرى، وحاصلة على الدكتوراة من جامعة الحياة الجديدة في واشنطن.

‎واختيرت حامد من أفضل معلمي العالم لعام 2020، من قبل منظمة (AKS education) وهي اختصار لـ ALERT KNOWLEDGE SERVICES في الهند، وهي المعلمة الوحيدة عن فلسطين الحاصلة على ثمانية مناصب دولية، وتم اختيارها سفيرة لمؤتمرات دولية وتلقت عددًا من العروض والدعوات من مؤسسات محلية وعربية وعالمية للترويج لمبادرتها” التعلم من خلال الفن” خارج فلسطين.

‎كما تم اختيار حامد ضمن أفضل عشرة نماذج لإبداع المرأة الفلسطينية، وضمن شخصيات مشهورة في فلسطين، وضمن رائدات فلسطين في اجتماع كولومبوس في الولايات المتحدة الأميركية، وحصلت على عدة تكريمات عالمية ومحلية.

‎وحصلت حامد على عضوية اتحاد الجامعات الدولي ومرشحة بصمة قائدة لعام 2020 عن المجلس الإنمائي العربي للأعمال، وضمن مبادرات مبدعة في العالم لعام 2019.

‎كما نالت عضوية البرلمان الدولي لعلماء التنمية البشرية، وأصبحت سفيرة مؤتمرات دولية، والمذيعة الرسمية لجامعة الحياة الجديدة في واشنطن والبرلمان الدولي لعلماء التنمية البشرية في السويد.

‎واختيرت عبير حامد ضمن أفضل ١٠٠ شخصية على العالم لعام ٢٠١٩، ونالت عضوية اتحاد الشباب العربي.، ضمن أفضل ستين قصة ملهمة حول العالم العربي، لتمثيل فلسطين في القاهرة، ضمن مؤتمر “هن الحكاية”.ثم اختيرت ضمن أفضل عشرين متحدثة عربية

‎محليًّا، تأهلت د. عبير حامد لجائزة الرئيس عباس مرتين.وتم تكريمها من وزارة التربية ومحافظة رام الله عدة مرات.

مقالات ذات صلة