دار الإفتاء المصرية تجيز وضع العطر للمرأة خارج المنزل بشرط واحد



أجازت دار الافتار المصرية، مؤخرا، وضع المرأة للعطر خارج المنزل، ما لم تقصد استمالة الرجال.

ووفقا لما نقلت صحيفة “اليوم السابع”، فإن الدكتور أحمد ممدوح، مدير إدارة الأبحاث الشرعية، وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أكد أنه لا حرج من وضع السيدات العطر إذا كان خفيفا ولا تقصد به المرأة إثارة الغرائز أو استمالة قلوب الرجال

وأكد الشيخ ممدوح أن العلة من وضع العطور هو استمالة قلوب الرجال وأن يتأملها الرجال وتدعوهم إلى نفسها من طرف خفي، مبينا أن هذه السيدة تكون “زانية” لأنها تفعل شيء من مقدمات الزنا، مشددا على أن هذا هو الممنوع.

وأشار ممدوح إلى أن الحديث الشريف الذي يقول: “أيما امرأة استعطرت ثم خرجت فمتر على قوم ليجدوا ريحها فهي زانية”، صحيح، وأن العلة هنا “ليجدوا”.

يذكر أن مفتي الجمهورية المصرية، شوقي علام، كان قد أكد أن التعطر للرجال والنساء يدخل في حيز النظافة ومظهر الإنسان، مشددا على ضرورة استخدام المرأة للعطور بشكل غير ملفت.

مقالات ذات صلة