رجل سريلانكا المحظوظ .. اكتشف “كنزا” بالصدفة في حديقته

تلفزيون الفجر | عثر عمال عن طريق الصدفة على أكبر حجر من الياقوت الأزرق في العالم، بينما كانوا يحفرون بئرا في حديقة شخص يقيم في مدينة راتنابورا بسريلانكا.

ويبلغ وزن الحجر 510 كيلوغرامات، وقدّر خبراء قيمته بنحو 72 مليون جنيه إسترليني، وقد نقل لخزنة بأحد المصارف في كولومبو.

ونقلت صحيفة “ذا صن” البريطانية، عن مالك العقار الذي تم العثور فيها على الياقوتة العملاقة، والذي كشف فقط عن اسمه الأول جاماجي قوله: “أعلمنا أحد العمال الذين كانوا يعملون على حفر بئر في حديقتي بوجود بعض الأحجار التي تبدو بأنها براقة”.

وتبع استخراج الحجر الثمين العملاق عملية إزالة الشوائب، كي يتمكن خبراء الأحجار الكريمة من تحليل جودتها والتصديق عليها.

وعلّقت الهيئة الوطنية للأحجار الكريمة والمجوهرات في سريلانكا على “الاكتشاف الثمين”، بشكل مقتضب خوفا من إقدام كثيرين على الحفر في المنطقة التي عثر فيها على الحجر، ولكنها قالت “إنه الأكبر في العالم، حيث يبلغ طوله 100 سنتيمترا، وعرضه 72 سنتيمترا، وارتفاعه 50 سنتيمترا”.

ووفق عالمة الأحجار الكريمة الدكتورة جاميني زويسا، فقد يكون عمر الحجر حوالي 400 مليون سنة.

(سكاي نيوز عربية)

مقالات ذات صلة