الخارجية الفلسطينية تحذر من التورط مع شبكات الاتجار بالأعضاء بتركيا

حذرت وزارة الخارجية والمغتربين، اليوم السبت، أبناء شعبنا من التورط مع شبكات الاتجار الممنوع بالأعضاء، التي تقوم بعمل غير قانوني ومخالف للقوانين المرعية في الدول.

جاءت تحذيرات الوزارة عقب ما أفادت به سفارة دولة فلسطين لدى الجمهورية التركية، حول اعتقال السلطات التركية المختصة شبكة للاتجار الممنوع بالأعضاء في إسطنبول (بينهم فلسطينيون)، وما تبين من معلومات حول تزوير وثائق القرابة وشهادات الميلاد، وابتزاز عدد من المواطنين بمبالغ مالية ضخمة.

وناشدت الوزارة في بيان لها، أبناء شعبنا بضرورة اتباع الطرق القانونية السليمة لإجراء مثل تلك العمليات، حفاظا على سلامتهم وأموالهم.

مقالات ذات صلة