قاتلة الصيدلي المصري في السعودية تسلم نفسها .. وأسرته تعلق



أعلنت الأجهزة الأمنية في السعودية، أن السيدة المتهمة بقتل شاب مصري يعمل صيدلانيا، في منطقة سكاكا الجوف، سلمت نفسها إلى قوات الأمن.

وقامت السيدة بتسليم نفسها عقب قتلها الشاب بالرصاص، بعد رفضه إعطاءها دواء دون وصفة طبية، تنفيذا للوائح الطبية الخاصة بالقانون في المملكة.

ومن جهتها، قالت شقيقة الطبيب الصيدلي المقتول إن شقيقها سافر منذ عامين ليعمل في إحدى الصيدليات بالمملكة العربية السعودية، وأنه متزوج منذ 3 أعوام، ولديه ابن يبلغ من العمر عامين.

وأشارت إلى أن شقيقها تكفل بمصاريف والديه، وتجهيز شقيقه إلى جانب مراعاة نفقة زوجته وابنه.

وأكدت أنه “ظل طوال تلك الفترة تمهيدا لنزول إجازة وقضاء العيد مع أسرته، وحضور الاحتفال بخطبة شقيقه، واصطحاب والديه خلال عودته إلى السعودية مرة أخرى للمكوث معه وأداء العمرة”.

وواصلت حديثها: “والدنا يعاني منذ فترة من مرض السرطان، وأوصاني برعايته لحين موعد نزوله إلى مصر، قائلة: أخويا قالي حفظي على أبويا لما ارجع وأنا حفظت عليه ولفيت بيه في العلاج من السرطان.. وبقول لأخويا: حفظت الأمانة وانت اللي ما رجعتش تستلمها”.

المصدر: القاهرة 24

مقالات ذات صلة