دراسة صادمة: العزوبية تزيد من خطر الوفاة



في بعض الحالات، يضيف الزواج شعرات بيضاء للزوج والزوجة وتجاعيد، إلا أن المفاجأة أنه يضيف للعمر سنوات أكثر، حسب دراسة جديدة.  

كشفت دراسة جديدة  تبحث في العلاقة بين الحالة الاجتماعية والوفيات وتقرّر أن عدم الزواج “يزيد بشكل كبير من خطر الوفاة”.

وجدت الدراسة، التي نشرت في مجلة JAMA Network Open، أن الزواج مرتبط بانخفاض خطر الوفاة بشكل عام بنسبة 15% من جميع الأسباب مقارنة بأولئك غير المتزوجين (يُعرَّفون بأنهم غير متزوجين أو منفصلين لكنهم ما زالوا متزوجين أو مطلقين أو غير متزوجين الأرامل).

فحص الباحثون من المركز الوطني للسرطان في اليابان السجلات الطبية لنصف مليون شخص في الخمسينيات من العمر في آسيا على مدى 15 عامًا ، وقرّروا أيضًا أن الأزواج لديهم خطر أقل بنسبة 20% للوفاة من الحوادث والإصابات وأمراض القلب. 

ركزت الدراسات السابقة إلى حد كبير على السكان الغربيين تاركة الأدلة في السكان الآسيويين “محدودة”.

فحص الفريق بيانات 623140 شخصًا، كان متوسط ​​أعمارهم 54 عامًا وكانوا في الغالب (86.4%) متزوجين.

 خلال الدراسة التي استمرت 15 عامًا، تم تسجيل ما مجموعه 123،264 حالة وفاة مع معظم الوفيات الناتجة عن السرطان (41،362) وأمراض الأوعية الدموية الدماغية (14563) وأمراض الجهاز التنفسي (13،583).

وشهد الرجال المتزوجون أكبر انخفاض في معدلات الوفيات، حيث أشارت الأبحاث إلى أن الرجال المتزوجين هم أقل عرضة للمخاطرة أو الوقوع في الحوادث أو تناول الكحول والمخدرات.

مقالات ذات صلة