جريمة لا تصدق .. والدة غاضبة سممت طفلاً تفوق على ابنتها



في حادثة مروعة، وضعت امرأة هندية سماً في مشروب غازي وقدمته لطفل يبلغ من العمر 13 عاماً، لحصوله على درجات أعلى من ابنتها وهي زميلته في المدرسة.

فقد بدأت القصة يوم الجمعة الماضي عندما كان طلاب مدرسة خاصة يتدربون في يومهم السنوي، وفق ما نقل موقع “إنديان إكسبرس”.

فقد سلم حارس المدرسة الطفل الضحية ويدعى بالا مانيكاندان، زجاجة من المشروبات الغازية خلال التدريبات.

مشروب غازي

لكنه شعر، بعد شرب المشروب الغازي أثناء الاستراحة، بالتوعك، وبعد وصوله إلى المنزل في فترة ما بعد الظهر تقيأ.

فيما قال والدا مانيكاندان، إنه تم نقله بعد ذلك إلى مستشفى كاريكال الحكومي حيث زود ببعض الأدوية وأرسل إلى المنزل.

لكنه عاد وتقيأ مرة أخرى في غضون ساعتين، لينقل ثانية إلى المستشفى.

الشرطة الهندية

الشرطة الهندية

وبعد التحدث إلى ابنهم، قام الوالدان والأقارب الآخرون بالتحقق من إدارة المدرسة بشأن المشروب الغازي، ليكتشفوا من خلال لقطات كاميرات المراقبة، أن الصبي تناول الشراب الذي أرسلته امرأة عرفت فيما بعد باسم سهيراني.

حبوب للإسهال

بدورها، قالت الشرطة إن حالة الصبي كانت مستقرة لكنها ساءت يوم السبت وبعد ذلك أعلنت وفاته.

وقال مسؤول كبير إن المتهمة اعترفت بشراء حبوب للإسهال لمنع الصبي من المشاركة في حدث اليوم السنوي.

كما أضاف أنها قالت إنها خلطته مع المشروب وأعطت الزجاجة للحارس.

وبعد وفاة الصبي، نظم والداه وأقاربه احتجاجاً خارج المستشفى زاعمين أنه لم يتلق الرعاية المناسبة من قبل المستشفى.

وألحق الحشد الغاضب أضرارا ببعض الممتلكات في المستشفى، وأغلقوا طريقا بالقرب من المبنى.

مقالات ذات صلة